الجزائر

فيما اتهمت وزارة التربية الجهات التي سربت الأسئلة بمحاولة عرقلة الاعلان عن نتائج البكالوريا

فيما اتهمت وزارة التربية الجهات التي سربت الأسئلة بمحاولة عرقلة الاعلان عن نتائج البكالوريا
أكثر من 333 ألف ناجح بينهم 133 ألف مترشح حرمقاهي الأنترنت تمتلئ وتَعطُل موقع «لوناك» يحرق أعصاب الأولياءإغماءات، زغاريد ودموع الفرح لحظة الإعلان عن نتائج البكالورياعاش التلاميذ و الأولياء ليلة على الأعصاب يترقبون ظهور نتائج البكالوريا، واضطروا إلى انتظار ساعتين إضافيتين عن الموعد المحدد من قبل الوزارة قبل ظهور النتائج، وأربكت بعض الشائعات التي تحدثت عن اختراق موقع «لوناك» الالكتروني، واكتظت مقاهي الأنترنت بمئات التلاميذ وأقاربهم للاطلاع على النتائج قبل أن تنطلق الزغاريد والألعاب النارية معلنة بداية أفراح الناجحين.عاشت العائلات الجزائرية، عبر كامل التراب الوطني أول أمس، ليلة «ترقب نتائج البكالوريا»، واضطرت العائلات للانتظار فترة إضافية قبل الإفراج الرسمي عن نتائج شهادة البكالوريا عبر شبكة الأنترنت، أين تمكن التلاميذ من التعرف على النتيجة بشق الأنفس، بعد الهستيريا التي انتابت العديد من المترشحين وحتى أوليائهم خاصة بعد التذبذب الحاصل في موقع ديوان الامتحانات والمسابقات. وسادت حالة من الهستيريا على العديد من التلاميذ وأوليائهم الذين عجزوا عن الحصول على النتائج بسبب مشكل الولوج إلى الموقع، فيما ألغت العديد من العائلات المعنية بنتائج البكالوريا رحلاتها المبرمجة إلى شواطئ البحر، وفضلت البقاء في المنازل لمعرفة نتيجة أبنائها الممتحنين في شهادة البكالوريا.واضطر التلاميذ الذين اجتازوا وأولياؤهم، الانتظار ساعتين إضافيتين عن الموعد الذي حددته الوزارة لإعلان النتائج، ما سبب إرباكا وتخوفات في أوساط الأولياء خاصة بعد تداول معلومات عن اختراق موقع الديوان الوطني للامتحانات و المسابقات، واستمرت حالة القلق والإرباك إلى حدود العاشرة مساء قبل أن يتم الإعلان رسميا عن نتائج امتحان البكالوريا. وما إن ظهرت نتائج البكالوريا على موقع الديوان الوطني للامتحانات و المسابقات حتى تعالت الزغاريد و غمرت الفرحة بيوت العائلات التي تضم في أوساطها ناجحين في البكالوريا، و وضعت حدا لمعاناة الأولياء والتلاميذ التي استمرت لأسابيع بداية من قضية التسريبات وإعادة بعض الامتحانات وصولا إلى تعطل الموقع الالكتروني للديوان.وفي حدود العاشرة من ليل الثلاثاء، انطلقت الزغاريد من بعض البيوت، وهو ما دفع بمئات التلاميذ وأقاربهم إلى التوجه لمقاهي الأنترنت، و بمجرد ظهور النتائج التي كانت إيجابية بالنسبة للكثيرين حتى تناسى التلاميذ القلق الذي انتابهم قبل الحصول على نتائجهم ماجعل الزغاريد تملأ قاعات و مقاهي الأنترنت، في حين كان البكاء الهستيري و الإغماءات الحاضر الأكبر في صفوف التلاميذ الذين وجدوا النتائج سلبية بسبب رسوبهم في هذا الامتحان المصيري . الكل يترقب ساعة الصفر وليلة بيضاء عقب الإعلانليلة الثلاثاء إلى الأربعاء، لم تكن كبقية ليالي السنة عند العائلات الجزائرية التي عاشت حالة طوارئ قصوى قبل وفور الإعلان عن النتائج عبر موقع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، أين تحصل المترشحون على النتيجة، فبين المنزل ومقاهي الأنترنت تمكن المترشحون سواء الناجحون أو الراسبون من التعرف على النتيجة، أين صنع المتفوقون جوا بهيجا مليئا بالأفراح والزغاريد وإشعال الألعاب النارية ومواكب السيارات المبتهجة، كما عاش العديد منهم ليلة بيضاء.فرحة بكالوريا هذا الموسم كانت استثنائية، حيث صنع الناجحون مشاهد هستيرية، فلم تكتف عائلات الناجحين بالزغاريد وتوزيع الحلويات، حيث خرج الناجحون وأولياؤهم في سيارات مطلقين العنان للمنبهات طافوا الشوارع إلى ساعات متأخرة من ليلة تعليق القوائم. وقد سارع الناجحون في شهادة البكالوريا إلى المحلات التجارية لاقتناء كل اللوازم وتحضير كل الأجواء المناسبة لإقامة حفلات النجاح واستقبال الضيوف والمهنئين، كما شهدت محلات صناعة وبيع الحلويات والمرطبات، إقبالا كبيرا للزبائن الذين اشتروا مختلف أصناف الحلويات والمرطبات لتقديمها إلى الضيوف، كما فتحت أيضا محلات بيع الهدايا ومختلف الحاجيات أبوابها مباشرة بعد صلاة التراويح.وفي مقهى الانترنت وسط العاصمة ظل عمي إسماعيل واقفا أمام الباب في انتظار النتائج، وهو يدخن السيجارة تلو الأخرى، ورد عندما استفسرنا عن سبب اضطرابه «أن ابنه اخبره بعد الامتحانات انه غير متأكد من التوفيق في الامتحان» وأضاف «منذ ذلك اليوم أحاول أن ابعد نفسي وابني عن الضغط حتى لا أؤثر عليه ولكني بداخلي شيء يحترق ولم أعد أحتمل أكثر منذ السابعة وأنا انتظر النتائج وابني وأخته في القاعة ينتظرون كذلك فضلت الابتعاد عنهم حتى أتركهم يطلعون على النتيجة ويخبروني». وبعد ساعة إضافية من الانتظار خرجت ابنته بالدموع وتخبر والدها أن «محمد جاب الباك» ولم يتمالك عمي إسماعيل نفسه وذرف الدموع وراح يعانق ابنته مطولا، وهو يردد «الحمد لله الخدمة تاعو ما راحتش باطل».غير بعيد عن المكان كان أسامة، ينتظر ظهور النتائج، وقال وهو يتصفح الفايسبوك على جواله «هربت من المنزل أمي تكاد تموت أو يغمى عليها من شدة القلق فضلت الانتظار خارج المنزل»، وما هي إلا لحظات حتى اتصل احد الأصدقاء بأسامة ليخبره انه حصل على البكالوريا بنتيجة 15، اقفل أسامة هاتفه واستأذن منا للانصراف لإخبار والدته، وأضاف «لا تنسوا أن تزورونا لشرب العصير». بدوره كريم وهو أحد الناجحين في البكالوريا، أكد أن حالة من الطوارئ أعلنت في بيته بعد ورود أخبار تفيد بأن النتائج متوفرة على موقع الأنترنت الذي خصص لها، فاتصالات الأهل والأقارب تتهاطل، ما جعله يقصد أول مقهى أنترنت، ولسوء الحظ لم يتمكن من رؤية النتيجة بسبب الضغط الذي كان على الشبكة، ولكن انتظاره كان يخفي وراءه فرحة كبيرة، فكريم تحصّل على البكالوريا بتقدير جيّد لتكون مفاجأة كبيرة للوالدة التي وقعت مغمى عليها. وقالت السيدة أم رانيا التي حصلت ابنتها على معدل 15 من شعبة لغات أجنبية أن ابنتها ليست الوحيدة التي كانت تنتظر نتيجة البكالوريا بل كل من في البيت كانوا يعيشون على أعصابهم و كأنهم جميعا اجتازوا هذا الامتحان .وان كانت الكثير من البيوت تعالت من خلف أسوارها الزغاريد والأفراح، فان بيوتا أخرى خيم عليها الحزن بسبب رسوب بنت أو ابن، ودفع بعضهم إلى الغضب مرجعين سبب الرسوب إلى المشاكل التي وقعت هذه السنة من تسريب للامتحانات وإعادة البعض منها، من بينهم أمين الذي كان أحد هؤلاء الغاضبين والذي لم يهدأ له بال ولم يتقبل الفشل لأنه وحسب قوله، فقد كان يدرس ليل نهار وتعوّد على تحصيل معدّل خلال السنة الدراسية لذا استغرب كثيرا أن لا يكون من بين الناجحين، أما سهام فقد رضيت بقضاء الله وقدره وأكدت أن النجاح سيكون حليفها السنة المقبلة، بينما فضل العديد منهم البقاء في المنازل لاستيعاب الوضع لأن الصدمة كانت قوية على نفوسهم، بعدما ذرفوا دموع الحزن في يوم ساخن جدا بدل دموع الفرحة، خاصة أن الكثير منهم كانوا محاطين بالعشرات من الرفاق الناجحين في البكالوريا. أنيس نواريوزارة التربية تسجل محاولات لاختراق موقع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات وتتهمالجهات التي سربت مواضيع البكالوريا حاولت عرقلة الإعلان عن النتائجاتهمت وزارة التربية الوطنية أمس الأطراف التي قامت بتسريب مواضيع البكالوريا بمحاولة اختراق موقع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات، وعرقلة الإعلان عن النتائج إلى غاية الساعة العاشرة مساء بدل الثامنة، مبدية رضاها عن نسبة النجاح التي فاقت 49 في المائة، بالنظر إلى الظروف التي أحاطت بتنظيم هذه الامتحانات. وأحصى المفتش العام بوزارة التربية نجادي مسقم في ندوة صحفية نشطها بمقر الوزارة، حول نتائج البكالوريا، أزيد من 1000 غشاش أحيلت ملفاتهم إلى ديوان الامتحانات، على أن تفصل لجنة خاصة في الأمر، لتحديد مصيرهم، في حين ستفصل العدالة في ملفات المتورطين في تسريب المواضيع، الذين أودعوا الحبس المؤقت، وستقوم الوزارة من جانبها باتخاذ الإجراءات الإدارية ضدهم، عقب صدور الحكم النهائي، علما أن المتهمين تم توقيفهم تحفظيا من مناصبهم. وأبدى مسقم رضا الوزارة عن نتائج امتحانات البكالوريا لدورة 2016، بالنظر إلى الظروف التي أحاطت بها، بسبب تسريب المواضيع، وإدراج مواضيع وهمية شوشت على الممتحنين، الذين قضوا الليالي في مراجعتها خلال الدورة الجزئية، نافيا تغاضي الوصاية عن إعادة تنظيم الامتحانات في مواد تم تسريبها، مؤكدا أن المواضيع المسربة تم إحصاؤها من قبل الوزارة وكذا مصالح الأمن، حيث تم تسريب تقريبا كل مواضيع العلوم التجريبية، لذلك شملت الدورة الاستثنائية أزيد من 500 ألف مترشح، كما كانت الأسئلة المطروحة جد مقبولة، وخالية من الأخطاء، مما يؤكد مصداقية شهادة البكالوريا، ونجاح العملية. وبحسب المفتش العام لوزارة التربية الوطنية فإن نفس الجهة التي سربت مواضع امتحانات البكالوريا، حاولت اختراق موقع الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات مساء أول أمس، مما عطل الإعلان عن النتائج إلى غاية الساعة العاشرة مساء بدل الثامنة، وجعل التلاميذ والأسر تعيش حالة من القلق والهستيريا، قبل أن يتمكن إطارات الوزارة وكذا خبراء في الإعلام من تجاوز الخلل، في وقت سارعت الوزارة لنشر النتائج في المؤسسات.أكثر من 333 ألف ناجح في البكالورياوأفاد المسؤول بوزارة التربية أن أزيد من 333 ألف مترشح فازوا في شهادة البكالوريا، من بينهم 133 ألف مترشح حر، ما يمثل نسبة 33.7 في المائة من مجموع الممتحنين، في حين بلغ عدد الحاصلين على معدل أزيد من 18 على عشرين 273 مترشحا، وعاد أحسن معدل لطالب من ولاية وهران ب 19.14 من عشرين، على أن يتم ترتيب الولايات من حيث النتائج لاحقا، وبرر المفتش العام عدم إدراج نسبة الناجحين الأحرار ضمن نسبة المتمدرسين المقدرة هذه السنة ب 49.79 في المائة، لكون معظمهم جامعيين ويبحثون عن معدلات أفضل، وأحصى المصدر ضبط 1006 غشاشين، تمت إحالة ملفاتهم على ديوان الامتحانات للنظر فيها، بعد أن تم إقصاؤهم من الامتحانات، على أن تتراوح العقوبة التي ستسلط عليهم ما بين 5 و10 سنوات إقصاء، في حين ما تزال التحقيقات مستمرة بخصوص من تورطوا في تسريب المواضيع، وتعهد مسقم باتخاذ سبل أخرى مستقبلا في الإعلان عن نتائج البكالوريا، وكذا بالإعلان عن نتائج التحقيق بخصوص التسريبات والمتورطين، وكذا الأخطاء المرتكبة، والإجراءات الواجب اتخاذها مستقبلا. وأكد المصدر أن الراسبين في الشهادة الذين لم يسبق لهم الإعادة، ولم ينقطعوا عن الدراسة، ولم توجه لهم قرارات تأديبية، يمكنهم إعادة السنة، على أن يتم تسليم ملفات الناجحين لوزارة التعليم العالي الأسبوع المقبل، لتتخذ الإجراءات الخاصة بها، والمتعلقة بالتسجيلات الجامعية. مذكرا بعمل لجنة إصلاح البكالوريا التي صاغت اقتراحات عدة، لتقليص عدد أيام هذه الامتحانات، وكذا لتثمين المراقبة المستمرة، وإدراج مواد اختيارية، وهي مقترحات سيتم الفصل فيها على مستوى مجلس الوزراء. وفيما يتعلق بمسابقات توظيف الأساتذة، رجح المفتش العام لوزارة التربية إمكانية الاستعانة بالناجحين في تخصصات معينة لتوظيفهم في الولايات التي تفتقد لتلك التخصصات، فضلا عن الاستعانة بالقائمة الاحتياطية لسد المناصب الشاغرة مستقبلا، عوض اللجوء إلى المستخفلين، علما أن عدد الناجحين في المسابقة الكتابية بلغ 148 ألف ناجح، في حين تمكن المتعاقدون من الفوز ب 43 في المائة من مجموع المناصب المفتوحة، المقدر عددها ب 28 الف منصب في الأطوار التعليمية الثلاثة. كما سينظم القطاع يوم 22 أوت المقبل مسابقة مهنية لفائدة المدراء والمفتشين حول 11 رتبة، و 7500 منصب، إلى جانب مسابقة لتوظيف المقتصدين في 5000 منصب، و11 ألف منصب بالنسبة للأسلاك المشتركة.لطيفة/ب48.92 نسبة النجاح في قسنطينة.5 تلاميذ تحصلوا على أكثر من 18 و ثانوية الحرية في الريادةبلغت نسبة النجاح في امتحان شهادة البكالوريا لدورة 2016 بولاية قسنطينة، 48.92 بالمائة، مع تسجيل تحسن طفيف مقارنة بالسنة الماضية، فيما حاز 5 تلاميذ على معدلات فوق 18، و قد حافظت ثانوية الحرية على الريادة، و تلتها ثانوية علي منجلي 8، بينما كانت النسبة الأعلى من الناجحين في صفوف الإناث.و كشف مدير التربية لولاية قسنطينة محمد بوهالي أمس، أن 54.40 بالمائة من الناجحين إناث و 40.13 بالمائة ذكور، فيما بلغت نسبة النجاح بين المترشحين الأحرار 34.88 بالمائة، و هي نسبة مقبولة حسب مدير التربية، مقارنة بالعدد الكبير من الغيابات. و قد احتلت شعبة العلوم التجريبية المرتبة الأولى من حيث عدد الناجحين بنسبة 59.22 بالمائة، تلتها شعبة اللغات الأجنبية بنسبة 53.40 بالمائة، ثم الرياضيات بنسبة 52.93 بالمائة، و بعدها التسيير و الاقتصاد بنسبة 44.64 بالمائة، ثم الآداب و الفلسفة ب 37.44 المائة، و في الأخير تقني رياضي و هندسة الطرائق و الهندسة المدنية و الميكانيكية و الكهربائية بنسب تتراوح بين 31 و 34 بالمائة.و أكد مدير التربية أن النتائج المحققة في شعبة آداب و فلسفة غير مرضية و متدنيّة، و أثرت على نسبة النجاح العامة، مفسرا ذلك بعزوف التلاميذ عن الدراسة بمجرد التسجيل في الثانوية، حيث قال أن هؤلاء سيُحرمون العام المقبل من الإدماج في المؤسسات التربوية حيث تم شطبهم.وفيما يخص ترتيب المؤسسات فقد جاءت ثانوية الحرية في المرتبة الأولى كالعادة بنسبة 77.21 بالمائة، تليها ثانوية علي منجلي 8 بنسبة 62.86 بالمائة، حيث نجح 22 تلميذا من أصل 35 تلميذا مسجلا بها، و احتلت ثانوية تواتي المكي بالخروب المركز الثالث بنسبة 62.14 بالمائة، ثم ثانوية مصطفى كاتب بعين سمارة بنسبة 60.89 بالمائة، و في المركز الخامس جاءت ثانوية تليلاني محمد العربي بالزاوش بنسبة 59.22 بالمائة، و حسب السيد بوهالي فقد برزت مؤسسات جديدة و تراجعت مؤسسات أخرى باستثناء ثانوية الحرية.أما على مستوى المؤسسات الخاصة، فجاء مجمع التربية و التعليم الأندلس أولا بنسبة 66.67 بالمائة، رغم أنها مؤسسة جديدة فتحت أبوابها هذه السنة فقط و هي نسبة مشرفة حسب مدير التربية، ثم مدرسة الينبوع بنسبة 66.67 بالمائة، حيث نجح تلميذان من مجموع 3 فقط، و بعدها ثانوية لوصيف بنسبة 66 بالمائة، بنجاح 37 تلميذا من أصل 56، ثم مجمع الشيماء بنسبة 60 بالمائة.و فيما يتعلق بمؤسسات إعادة التربية بقسنطينة فقد نجح 3 تلاميذ من أصل 4 على مستوى قسنطينة، كما نجح 22 من بين 97 مترشحا بالمؤسسة العقابية ببوالصوف، و على مستوى الديوان الوطني للتعليم عن بعد بقسنطينة، فقد جاءت نسبة النجاح جد ضعيفة حسب مدير التربية، إذ تحصل على البكالوريا 116 مترشحا من أصل 1881 أي بنسبة 6.17 بالمائة.و قد تمكن 5 تلاميذ من الحصول على معدل فاق 18 من 20، و هم على التوالي، عبادة منار آمنة من ثانوية حمو بوشول بزواغي بمعدل 18.65، و شبيل ريم من ثانوية الحرية بمعدل 18.28، و بوراس جيهان من ثانوية عبد الحميد مهري بعين عبيد بمعدل 18.28، و دباش محمد لمين من ثانوية فرحات عباس بمعدل18.27، و قيتة ريان خلود من ثانوية الشماشمة بعين سمارة بمعدل 18.15، كما تحصل 56 تلميذا على معدل أكثر من 17، و نال 201 تلميذ معدلا فاق 16، و هي نتائج مشرفة و جيدة حسب مدير التربية التي اعتبرها ثمار استراتيجية مصالحه، التي قامت بعد نتائج الفصل الأول باختيار تلاميذ متميزين تمت متابعتهم من قبل مفتشين و مدراء ثانويات، و هو مشروع كان يهدف إلى ضمان مشاركة قسنطينة في تكريم رئاسة الجمهورية للناجحين الأوائل في شهادة البكالوريا، الذي غابت عنه عاصمة الشرق خلال السنة الماضية.عبد الرزاق مشاطيبنسبة نجاح قدرها 65.23 بالمائة تيزي وزو الأولى في البكالوريا وطنيا للعام الثامن على التوالياحتلت ولاية تيزي وزو المرتبة الأولى وطنيا في نتائج امتحانات البكالوريا، بتسجيلها نسبة نجاح قدرها 65.23 بالمائة بفوز 10463مترشحا من مجموع 16215 مسجلا، حسب النتائج التي أعلنت عنها أمس خلية الاتصال لمديرية التربية.و احتفظت ولاية تيزي وزو بفضل هذه النتائج بالمرتبة الأولى وطنيا للسنة الثامنة على التوالي، علما بأن نسبة النجاح المسجلة في العام الماضي بتيزي وزو كانت 65.75 بالمائة.وتصدرت ثانوية بوجيمة شمال تيزي وزو ترتيب المؤسسات بالولاية بنسبة قدرها 84.81 بالمائة متبوعة بثانوية عمر تومي بدائرة تيقزيرت بنسبة 82.32 بالمائة، أما المرتبة الثالثة فعادت لثانوية فتحي سعيد بدائرة ذراع بن خدة بنسبة 81.29 بالمائة.وبالنسبة لأعلى معدل سجلته الولاية هذه السنة فعاد للتلميذة توزاري ماية في شعبة علوم تجريبية من ثانوية دحماني محمد بدائرة بوغني و التي تحصلت على معدل 18.82، كما تحصلت التلميذة تاجر أمينة في شعبة الرياضيات على المرتبة الثانية بحصولها على معدل 18.36 في شعبة رياضيات.و كشفت النتائج التي قدمتها مديرية التربية أن ثمانية تلاميذ تحصلوا للمرة الأولى على معدل يفوق 18 من عشرين مقابل 167 تلميذا تحصلوا على معدل أكثر من 16، ولفت المصدر أنّ هذه النتائج التي تحصلت عليها تيزي وزو مشرفة جدا بحيث احتلت الولاية المرتبة الأولى للمرة الثامنة دون إنقطاع منذ سنة 2008 عندما تحصلت على نسبة نجاح قدرها 74.74 بالمائة.تجدر الإشارة إلى أن ولاية تيزي وزو هذه السنة احتلت أيضا المراكز الأولى من حيث نتائج امتحانات السنكيام وشهادة التعليم المتوسط.و قد أثنت نقابات عمال قطاع التربية بالولاية على المجهودات المبذولة من طرف المسؤولين على التربية بهذه المنطقة، آملة أن تستمر النتائج على هذا المنوال لتحقيق الأفضل و الحفاظ على نفس المرتبة خلال السنوات القادمة. وهو ما أكده بعض أولياء التلاميذ الذين التقت بهم النصر نهار أمس، مؤكدين أن احتفاظ تيزي وزو بالمرتبة الأولى وطنيا ونجاح أبنائهم في مسارهم الدراسي يعود إلى متابعتهم ميدانيا و إلى المجهودات التي يبذلونها منذ التحاقهم بمقاعد الدراسة، انطلاقا من المرحلة الابتدائية، كما أن توفير الأجواء الملائمة لهم ساهم كثيرا في تفوقهم إلى جانب مجهودات الأسرة التربوية من المؤطرين و الأساتذة الذين وضعوا مصلحة التلميذ فوق كل اعتبار.سامية إخليفسكيكدةالمدير السابق للجزائرية للمياه بالحروش يتحصل على البكالوريا داخل سجن البونيتمكن المدير السابق لوحدة الجزائرية للمياه بدائرة الحروش بولاية سكيكدة محمد بن ساسي الذي يقضي عقوبة السجن داخل المؤسسة العقابية بالبوني في ولاية عنابة من الحصول على شهادة البكالوريا بتقدير جيد وبمعدل 13.97 في شعبة الآداب والفلسفة. و قد حقق المسؤول السابق للوحدة تلك النتيجة رغم الظروف الصعبة التي يعيشها داخل أسوار المؤسسة العقابية، التي دخل اليها سنة 2014 على خلفية متابعته بجناية المشاركة في القتل العمدي رفقة شقيقه.و أكد شقيقه الأكبر العربي في اتصاله بالنصر أن محمد اجتهد كثيرا داخل السجن و سخر جل وقته لمراجعة الدروس بمعنويات جد مرتفعة، رغم حالة الاحباط النفسي التي كانت تلازمه منذ دخوله المؤسسة العقابية، وقال أنه يحاول من خلال نجاحه التأكيد على البقاء على صلة بالعلم والمعرفة، والبرهنة على كفاءته التي سمحت له بتولي منصب مدير مؤسسة عمومية.وكان المعني قبل الحادثة بشهرين يتابع دراسته الجامعية للحصول على شهادة الماجستير. و قد تورط المدير السابق لوحدة الجزائرية للمياه بالحروش البالغ من العمر 37 سنة و هو أب لطفلة، في قضية قتل بعدما تدخل من أجل فك الاشتباك بين شقيقه الأصغر والضحية، حسب ما ذكر شقيقه.كمال واسطةمدرسة أشبال الأمة تتصدر الترتيب بنسبة99.25 بالمئةثانويات المناطق النائية بوهران تحتل أولى المراتبحققت وهران نسبة نجاح تقدر ب 54 بالمائة في البكالوريا هذا العام وهي نسبة مرتفعة مقارنة بنسبة السنة الماضية التي وصلت ل 52,90 بالمائة، وقد سجلت ثانويات المناطق النائية نتائج قياسية خلافا للسنوات الماضية أين كانت ثانويات بلدية مقر الولاية فقط هي المسيطرة على ترتيب النتائج.كما حققت مدرسة أشبال الأمة بوهران نسبة نجاح بلغت 99,25 بالمائة وبهذا تصدرت ترتيب المؤسسات بعاصمة الغرب. فبخلاف ثانوية حمو بوتليليس التي جاءت في المرتبة الأولى بنسبة نجاح تقدر ب 79,75 فقد احتلت ثانوية طافراوي وهي الثانوية الوحيدة و الجديدة ببلدية طافراوي النائية والتي تم فتحها السنة الماضية المرتبة الثانية و حقق تلاميذها نجاحا بنسبة 70,27 بالمائة و تلتها ثانوية بطيوة التي تجمع تلاميذ الدواوير والمناطق المعزولة، حيث وصلت نسبة النجاح بها إلى 68,85 بالمائة و في المرتبة الرابعة ثانوية حي الياسمين الشعبي بنسبة 68,42 بالمائة.عدد الناجحين المتحصلين على معدلات أكثر من 18 بولاية وهران بلغ 26 تلميذا و وصل عدد المتحصلين على معدلات ما بين 16 و17 إلى 278 ناجحا، و حصل 131 ممتحنا على معدلات بين 14و16، كما تم إحصاء 52 بالمائة من الناجحين تحصلوا على معدلات ما بين 10 و12 بتقدير مقبول.هوارية بتراجع نسبة النجاح إلى 48 بالمائة في قالمةتراجعت نسبة النجاح في شهادة البكالوريا بقالمة إلى 48.31 بالمائة، بعد أن فاقت 50 بالمائة السنة الماضية، و جاءت ثانوية حمام دباغ في المرتبة الأولى بنسبة نجاح بلغت 66.27 بالمائة، تليها ثانوية محمود بن محمود العريقة بنسبة نجاح بلغت 62.72 بالمائة، ثم ثانوية عبد الحق بن حمودة بنسبة 62.39 بالمائة. و حقق الطالب هميسي محمد من ثانوية هيليوبوليس أعلى معدل نجاح في شهادة البكالوريا بولاية قالمة بلغ 18.31 في شعبة العلوم التجريبية. فريد.غأعلى معدل لتلميذة من أولاد يحيىنسبة النجاح ترتفع إلى 49,25 بالمئة في جيجلكشفت مصالح مديرية التربية بجيجل بأن عدد الناجحين على مستوى الولاية لهذه السنة قدر 6460 تلميذا بنسبة نجاح قدرت ب 49,25 بالمئة، كانت أعلى نسبة بثانوية ذراع محمد الصادق بنسبة 77,29 بالمئة .كشف رئيس مصلحة الامتحانات و المسابقات بالمديرية بأن نسبة النجاح في امتحانات شهادة البكالوريا عرفت ارتفاعا مقارنة بالعام الماضي، حيث قدرت هذا العام ب 49,25 بالمئة و قدر عدد التلاميذ الناجحين ب 6460 ناجحا من بين 13119 مشاركا في الامتحانات. أما خلال العام الماضي فقد كانت نسبة النجاح بجيجل 47,04 ، أما عن الثانوية التي نالت أكبر نسبة نجاح فكانت من نصيب ثانوية دراع محمد الصديق بنسبة 77,29 بالمئة ، و قد عاد أعلى معدل من نصيب التلميذة بزاز مريم ب 18,47 تدرس بثانوية أولاد يحيى خدروش شعبة علوم تجريبية.ك.طويلشعبة الرياضيات تهيمن على نسبة الناجحين في البكالوريا بتبسةتصدرت شعبة الرياضيات الصدارة من حيث عدد الناجحين بولاية تبسة، بحيث تمكن ما يقارب 47.59 بالمائة من المترشحين في هذه الشعبة من النجاح، فيما توزعت النسبة المتبقية على ثمانية شعب أخرى.واستنادا لمصدرنا فإن شعبة تقني رياضي هندسة مدنية قد حققت هي الأخرى نسبة نجاح تقارب 41.67 بالمائة، و احتلت شعبة تقني رياضي هندسة ميكانيكية أقل نسبة نجاح بنحو 28.53 بالمائة. واللافت للانتباه أن أعلى معدل نجاح بولاية تبسة هذا الموسم بلغ 18.06 حققته إحدى التلميذات القاطنات بمنطقة قريقر و المتمدرسة بثانوية مباركة بورقعة ببئر مقدم، فيما أفلح 55 ناجحا في الحصول على ملاحظة جيد جدا، و184 بملاحظة جيد و706 بتقدير قريب من الجيد. وكانت مديرية التربية قد سجلت نسبة نجاح تقارب 31.97 بالمائة في صفوف المتمدرسين، بحيث حصل 3372 مترشحا من مجموع 10548 متمدرسا على شهادة البكالوريا، و هي النسبة التي تبقى بعيدة عن تلك التي حققتها ولاية تبسة العام الماضي والمقدرة بنحو 50.68 بالمائة.وبرأي بعض التربويين فإن النسبة المحققة خلال هذا العام تعتبر موضوعية و صحيحة، كما أن المعدلات المحققة تترجم سعي المتمدرسين إلى تحقيق أعلى المعدلات للظفر بمقعد جيد في الجامعة. الجموعي ساكراتصالات الجزائر تنفي تعرض موقع ديوان الامتحانات و المسابقات للقرصنةأكدت مؤسسة اتصالات الجزائر في بيان لها أمس الأربعاء أن موقع الديوان الوطني للامتحانات و المسابقات bac.onec.dz الذي خصص لنشر نتائج الباكالوريا لدورة 2016 و الذي تعذر الولوج اليه يوم الثلاثاء من الساعة 20 سا الى غاية الساعة 21 سا و 45 دقيقة لم يتعرض لأية قرصنة.و ذكرت مؤسسة اتصالات الجزائر التي تأوي موقع الديوان أن «كل العمليات المرتبطة بالامتحانات التي ينظمها الديوان الوطني للامتحانات والمسابقات تستند الى تطبيقات تأويها منصات منذ عدة سنوات و ذكرت على سبيل المثال بنشر نتائج شهادة التعليم المتوسط لسنة 2016 الذي سمح بتسجيل 2ر50 مليون استشارة مع ضمان السير العادي للموقع المخصص للعملية. و ذكرت المؤسسة أن استشارة الموقع التي أضحت ممكنة ابتداء من الساعة 21سا و 45 د سمحت بتسجيل أزيد من 2ر9 مليون استشارة بعد 45 دقيقة فقط من سيره مع تسجيل دروة 16.000 ربط متزامن.و اضاف المصدر انه تم تسجيل اكثر من 72 مليون استشارة بعد 13 ساعة من انطلاق سير الموقع. و اكدت مؤسسة اتصالات الجزائر انه تم اتخاذ كل التدابير التقنية اللازمة من خلال وضعها تحت تصرف الديوان الوطني للامتحانات و المسابقات منصة إيواء ناجعة تستجيب للمعايير الدولية في مجال الأمن وإمكانية الولوج.و ذكرت المؤسسة أنها بذلت في السنوات الأخيرة استثمارات ضخمة من أجل وضع منصة إيواء فعالة تسمح للمؤسسات و للهيئات الجزائرية بإيواء محتوياتها ملحة أن الأمر يتعلق برهان استراتيجي بالنسبة لسيادة الأمة و تحدي اقتصادي هام للبلد.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)