الجزائر

ترحيل 1783 عائلة من أربعة مواقع قصديرية نهاية الأسبوع

ترحيل 1783 عائلة من أربعة مواقع قصديرية نهاية الأسبوع
تحضّر السلطات الولائية للجزائر العاصمة لبعث عملية الترحيل في شطرها الرابع والأضخم من المرحلة ال 21 والأخيرة من خلال برمجة ما يقارب 1783 عائلة على مستوى 4 أحياء قصديرية كبرى يتم فيها القضاء على أخر أكبر إمبراطورية قصدير والمتعلقة ب"وادي الحميز" ببلدية برج الكيفان والتي خصصت له حصة 950 شقة اجتماعية.تستأنف السلطات الولائية عملية ترحيل في شطرها الرابع والأخير من المرحلة الرابعة من العملية ال21 أخر الأسبوع من الشهر الجاري والمتعلقة ببرمجة 1783 عائلة والمتوزعة عبر اربعة احياء قصديرية كبرى بإقليم بلديتي بولوغين وبرج الكيفان، حيث نالت هاته الأخيرة حصة الأسد ببرمجة 950 عائلة من إمبراطورية وادي الحميز إالى الأحياء السكنية الأربعة الجديدة، ناهيك عن منح 640 حصة لبلدية بولوغين التي شهدت فضيحة التلاعب بملفات عشرات العائلات التي تترقب بشغف شققها المسلوبة.وتواصل مصالح ولاية الجزائر العاصمة عملية ترحيل قاطني البيوت القصديرية تكملة للمخطط المنهجي في العملية ال21 في مرحلتها الرابعة والأخيرة، حيث برمجت آخر الأسبوع من الشهر الجاري عملية إعادة إسكان 950 عائلة من إمبراطورية وادي الحميز و390 عائلة بالحي القصديري "عمار وهيب" و130 عائلة من الحي القصديري "الثكنة" و120 عائلة بالحي القصديري "الهضبة" ببلدية بولوغين.وسيتم استقبال عائلات 4 مواقع السالفة الذكر ب6 أحياء سكنية جديدة، منها الحي السكني 1200 مسكن سلماني الكائن ببلدية الكاليتوس والمسير من طرف ديوان الترقية والتسيير العقاري لبئر مراد رايس، والحي السكني 400 مسكن ببلدية الرحمانية والمسير من طرف ديوان الترقية والتسيير العقاري لحسين داي، وكذا مشروع 300 مسكن ببلدية الرحمانية بمقاطعة زرالدة غرب العاصمة والمسير هو أيضا من قبل ديوان الترقية والتسيير العقاري لحسين داي، و300 مسكن بالزعاترية بالمعالمة والذي تشرف عليه ديوان حسين دايكذلك، ناهيك عن الحيين السكنيين بكل من 1000 مسكن ببلدية الدويرة و477 مسكن برشيد كوريفة ببلدية الحراش، واللذان يتم تسييرهما من طرف ديوان الترقية والتسيير العقاري لبئر مراد رايس.والجدير بالذكر، فإن العملية ستسمح بلوغ ما يقارب 1590 عائلة لتختتم العملية بمباشرة المخطط الاستعجالي للمرحلة الرابعة والمتعلقة ب82 عائلة منها 58 عائلة قاطنة بمركز العبور ديجون ببلدية باب الوادي إثر الحريق الذي شب بتاريخ 29 جويلية 2016 و21 عائلة أخرى قاطنة بموقع ميركادال ببلدية القبة و3 عائلات أخرى تعيق مشروع تهيئة مقر بلدية وادي السمار بجهة مصلحة البيومتري لتبلغ في مجملها 1672عائلة.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)