الجزائر

ش. الساورة

ش. الساورة
ستكون التشكيلة الساورية سهرة اليوم، على موعد لإجراء أول مباراة ودية ستخوضها الشبيبة خلال تربصها المقام حاليا بمدينة «بيندورم» الاسبانية، وذلك عندما ستقابل الفريق المحلي لأليكانت الذي ينشط ضمن أندية الدرجة الثانية من البطولة الإسبانية في مباراة ستكون مخصصة للوقوف على نتيجة العمل الذي قام به الفريق طيلة المرحلة الماضية وللشروع أيضا في البحث عن النقائص والأخطاء قصد معالجتها في الحصص التدريبية المقبلة.ألان ميشال سيشرع في البحث عن التشكيلة الأساسيةويهدف الطاقم الفني بقيادة المدرب ألان ميشال من خلال برمجة هذه المقابلة الودية للشروع من الآن في البحث عن التشكيلة المثالية التي ستحمل على عاتقها الدفاع عن ألوان النادي خلال المنافسة الرسمية من بطولة الموسم المقبل، من جهة أخرى ينتظر مسؤول العارضة الفنية وطاقمه المساعد تقديم مردود جيد من قبل اللاعبين من الناحيتين الفنية والبدنية من أجل مواصلة التحضيرات التي دخلت مرحلة حساسة في ظروف جيدة وبمعنويات مرتفعة.… سيجرب بعض الخطط التكتيكيةوسيستغل المدرب ألان ميشال مواجهة اليوم ليركز على الجانب التقني حتى يقف على نتائج التدريبات التي قام بها اللاعبون في الأيام السابقة وما يجب اتباعه في الحصص التدريبية القادمة والتي سيركز فيها عمله على الجانبين التقني والتكتيكي، حيث ينوي المسؤول الأول عن الأمور الفنية للفريق «الصحراوي» اكتشاف الخطط التكتيكية المثالية التي سيعتمد عليها في اللقاءات الرسمية، وعليه فمن المنتظر أن يقوم التقني الفرنسي بتجريب بعض الخطط التكتيكية أثناء المباراة من أجل اختيار الطريقة التي تتوافق وإمكانات الفريق من حيث التعداد واللاعبين.ينتظر من لاعبيه تقديم أفضل ما لديهمويأمل الطاقم الفني في أن يكون مردود لاعبيه أفضل بكثير من المستوى الذي ظهروا به خلال المباريات التطبيقية التي أجرتها التشكيلة خلال الأيام القليلة الماضية والتي خرج فيها المدرب ألان ميشال بعدة نقاط سلبية ولم يكن راضيا على مردود بعض اللاعبين ولو أنه أكد بأن المباريات الودية هذه تبقى مجرد لقاءات من أجل اكتشاف الأخطاء، إلا أنه لن يتردد في تدوين النقاط السلبية قصد معالجتها في أسرع وقت ممكن وهذا ما كشفه للاعبين في الاجتماع الذي جمعه بأشباله ليلة أول أمس.الأنظار ستكون موجهة صوب العناصر الجديدةوستكون أنظار المدرب ألان ميشال ومساعده قوراري مصوبة سهرة اليوم إلى العناصر التي تم انتدابها هذه الصائفة والتي ستكون مطالبة باستغلال المباراة الودية أمام نادي أليكانت وكذلك المباريات الودية المبرمجة خلال الأيام المقبلة من أجل إظهار مؤهلاتها الفنية والبدنية وإعطاء كل ما لديها من أجل التأكيد عن أحقيتها بحمل قميص «جي أس أس» من جهة وللفت انتباه أعضاء الجهاز الفني من جهة أخرى على أمل انتزاع مكانة أساسية ضمن الخيارات الفنية التي سيلجأ إليها التقني الساوري ألان ميشال في المباريات الرسمية.الطاقم الفني يخشى أن يؤثر حجم العمل على مردود التشكيلةوكل ما يخشاه المدرب ومساعدوه خلال مباراة اليوم أن يؤثر التعب في امكانات لاعبيه خاصة بعد العمل الكبير الذي قامت به التشكيلة خلال الأيام الماضية وكذلك خلل المرحلة التحضيرية الأولى، إلا أن ذلك لا يعني بالضرورة بأن المدرب ألان ميشال سيتسامح مع لاعبيه بل سيطلب منهم اللعب بقوة وتسجيل أول فوز خلال هذا التربص التحضيري والذي سيكون له انعكاس إيجابي ودور فعال من الناحية المعنوية على نفسية اللاعبين لمواصلة التحضيرات في ظروف جيدة ومعنويات عالية.


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)