الجزائر

على خلفية نشره لفيديو مسيء لمصالح الأمن

على خلفية نشره لفيديو مسيء لمصالح الأمن
أجل مجلس قضاء غرداية أمس، النطق في قضية "يوسف ولد دادة" البالغ من العمر 47 سنة والمتهم بنشر صور وفيديوهات تمس بالمصلحة الوطنية وبإهانة هيئة نظامية، وقال خضير باباز عضو خلية التنسيق ومتابعة الأحداث في غرداية بأن المحكمة أجلّت النطق في القضية إلى حين استدعاء الشهود ورفضت الإفراج المؤقت على المدوّن مثلما طلب دفاعه.وانخرط في هيئة دفاع ولد دادة –حسبما نشر أمس بموقع الحدث الجزائري- رئيس الرابطة الجزائرية للدفاع عن حقوق الإنسان نور الدين بن يسعد والنائب المستقيل بسبب أحداث غرداية عن حزب جبهة القوى الاشتراكية المحامي مصطفى بوشاشي، هذا وكانت محكمة غرداية حكمت يوم 10 جوان الماضي بالسجن سنتين نافذتين وبغرامة بقيمة 100 ألف دينار بحق "يوسف ولد دادة" المتهم بتصوير ونشر فيديو مسيء لرجال الشرطة خلال المواجهات التي تشهدها الولاية منذ ثمانية أشهر.وبدوره نفى دفاع المتهم خلال المحاكمة الأولى سابقا أن يكون المتهم صوّر الفيديو الذي انتشر على مواقع التواصل الاجتماعي، مؤكدا أن كل ما فعله الأخير هو أنه تشارك الشريط على موقع الفايسبوك، كما كانت النيابة طلبت خلال جلسة المحاكمة بعقوبة السجن ثلاث سنوات .


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)