الجزائر - A la une

أكثر من 37 ألف منصب تكوين للمترشحين الجدد عبر 1228 مؤسسة

أكثر من 37 ألف منصب تكوين للمترشحين الجدد عبر 1228 مؤسسة
سخرت وزارة التكوين والتعليم المهنيين، كل الإمكانيات البشرية، المادية و البيداغوجية من أجل إنجاح الدخول المهني دورة سبتمبر 2017-2018 ، الذي يتزامن وعرض مخطط عمل الحكومة، ورصدت كل الوسائل من أجل إنجاحه. ومن المنتظر بلوغ نسبة 60% من إجمالي المكونين عن طريق التمهين سنة 2019، مما يبرز نجاح السياسة المنتهجة في الاهتمام بالتمهين.يشكل التمهين إحدى أولويات القطاع لأنه يستجيب لاحتياجات المؤسسات الإقتصادية، و يسهل قابلية تشغيل الشباب المتخرج من القطاع، كما يمثل هذا النمط من التكوين خلال الموسم التكويني 2017-2018، 85 % حسب حصيلة دخول فيفري 2017، من العدد الإجمالي للمسجلين لمتابعة التكوين المتوج بشهادات، حيث يحصي القطاع ما يزيد عن 169 مؤسسة تضمن تكوينا في مهن الفندقة والسياحة موزعة عبر 32 ولاية، وما يعادل 53 ألف شاب يتم وضعه قيد التكوين سنويا، وحوالي 47 ألف منصب بيداغوجي خلال هذا الدخول التكويني.
موازاة مع ذلك، يواصل القطاع تفعيل علاقات الشراكة ما بين مؤسسات التكوين و المتعاملين الاقتصاديين، وهذا عن طريق أجهزة التشاور المتمثلة في مجلس الشراكة واللجان الولائية للشراكة والتي من مهامها الأساسية إعداد خرائط التكوين المهني، وسيتم مراجعة سير هذه الأجهزة لتحسين أدائها، كما يتم ذلك عن طريق إشراك المؤسسة الإقتصادية في قيادة مراكز الامتياز في بعض الفروع الإستراتيجية، التي تعتبر جد هامة و يتعين المواصلة فيها و إنضاجها.
سيتم هذه السنة الاهتمام أكثر من المعتاد، بالتكوين عن بعد، لتوفير فرص جديدة للتكوين للذين لا يستطيعون، لأسباب متعددة، من الإلتحاق بالمؤسسات أو متابعة أنماط أخرى من التكوين.
في هذا الصدد، يعرض قطاع التكوين والتعليم المهنيين أكثر من 370.000 منصب تكوين للمترشحين الجدد في مختلف أنماط التكوين، وهذا عبر 1228 مؤسسة للتكوين والتعليم المهنيين منتشرة عبر التراب الوطني منها 126 معهدا وطنيا متخصصا بأكثر من53.125 منصب تكوين و17.300 سرير، و790 مركز للتكوين المهني والتمهين بمجموع 411.270 مقعد تكوين، خمسة مراكز للتكوين المهني والتمهين للمعاقين ب1500 مقعد بيداغوجي، 400 سرير، عشرة معاهد للتعليم المهني بطاقة 5 آلاف مقعد بيداغوجي و3 آلاف سرير. وقدرة استقبال إجمالية للداخليات تبلغ أكثر من 57 سريرا، خمس مؤسسات تكوينية جديدة (03 معاهد مركزين)، تفتح أبوابها أمام المتربصين والممتهنين بداية من اليوم.
بالمقابل، تم استلام 119 تجهيز تقني وبيداغوجي لفائدة المؤسسات المنشأة حديثا، والمركبة في مواقعها بمناسبة الدخول التكويني الجديد لشهر سبتمبر 2017، وأكثر من28 ألف مؤطر ومكون مجندون لدخول التكوين المهني، زيادة على ذلك سيتم تنظيم عملية توظيف 2000 مكون قبل نهاية السنة لتأطير الاختصاصات الجديدة2017. كما سيتم فتح ثلاث معاهد وطنية متخصصة في التكوين المهني بولايات تيارت، تيزي وزو، وسيدي بلعباس، ومركزين للتكوين المهني والتمهين بتمنراست والطارف، وسيتم استلام هياكل قيد الإنشاء القانوني نهاية 2017.
تخصصات تستجيب للاحتياجات الاجتماعية والاقتصادية للولايات
من جهة أخرى، قامت بعض الولايات لأول مرة، ببرمجة تخصصات جديدة بالاستناد إلى طابعها البيداغوجي، للاستجابة للاحتياجات الإجتماعية والإقتصادية للولاية أوللجهة مثل: الأمن الصناعي، إعادة تأهيل وتجديد البنايات، ترميم المواقع الأثرية، تركيب الألواح الشمسية الضوئية والحرارية...الخ. ومن التخصصات الجديدة لهذه السنة، برمج 380 تخصص موزعين على 22 فرعا مهنيا متوجا بشهادات عبر مختلف المؤسسات التكوينية، من أصل 442 تخصص متضمن في المدونة الرسمية للتكوين المهني، حيث أدرجت لأول مرة خلال هذا الدخول 03 تخصصات جديدة في مجال الرقمنة، وهي شهادة تقني سامي مطور التطبيقات متعددة القواعد، شهادة تقني سامي إدارة «داتا سنتر»، شهادة تقني سامي في الحوسبة السحابية والإفتراضية.
وككل سنة، يتم بذل جهد لتوسيع وتنويع عروض التكوين لفائدة الشباب من دون مستوى دراسي، بحيث تم برمجة 101 تخصص لفائدة هذه الفئة بداية من سبتمبر 2017، منها فروع التركيب الصحي، الألبسة والنسيج، الفلاحة، تربية الحيوانات الصغيرة، حلاقة الرجال، الغسيل والكي بالبخار، الفندقة، هياكل المركبات والطلاء، مع برمجة العديد من التخصصات بناء على طلب المتعاملين الاقتصاديين على المستوى المحلي وهي الصناعة بنسبة 26.46 بالمائة من العرض الإجمالي أي بأكثر من 6% مقارنة بدخول سبتمبر لسنة 2016، الفلاحة وصناعة الأغذية الزراعية بنسبة 10,50%من العرض الإجمالي أي +3% مقارنة بالعام الماضي، البناء والأشغال العمومية بنسبة 17,35% من العرض الإجمالي أي +2% مقارنة بدخول سبتمبر لسنة 2016.
علاوة على تخصصات مهن المياه والبيئة في 41 ولاية عبر الوطن، تخصصات الطاقات المتجددة في 22 ولاية عبر الوطن، تخصصات الاتصالات السلكية في 33 ولاية عبر الوطن،101 تخصص لفائدة الشباب من دون مستوى دراسي.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)