الجزائر

يفتك بجدة وحفيدتها والسبب "وسواس"


تلقت الجدة البالغة من العمر 90 عاما، ضربة غير مباشرة أسقطتها أرضا، كادت تودي بحياتها، لولا أن "الركلة الطائرة" على طريقة ممثل الكونغ فو الشهير "بروس لي"، ارتطمت أولا بالحفيدة.فبينما كانت الجدة كارمن عند جهاز الصراف الآلي، في حي "كاردينيا" بضواحي مدينة بيرث الأسترالية، حاول توني أندرو سيرجنت أن يمد يده إلى جيبها الخلفي، فتقدمت حفيدتها لمساعدتها، وسألت سيرجنت (36 عاما) إذا ما سرق مالا من جدتها، فسارعها سيرجنت الذي كان حافيا بلكمة قوية في وجهها، وفقا لما نقلته صحيفة "ميرور" البريطانية.
سجلت كاميرات المراقبة في الشارع الحادث، حيث بدت الحفيدة جاكي وهي تكاد تسقط على الأرض من قوة اللكمة.
بعد أن همّ بالمغادرة، عاد سيرجنت من وراء ظهر الحفيدة، فطار في الهواء وركلها ركلة قوية على الطاير، على طريقة النجم السينمائي الراحل "بروس لي" في ظهرها، فاصطدمت جاكي بوجه جدتها التي سقطت أرضا وأغمي عليها للحظات، وعندما لاحظ أحد شهود العيان هذا الأمر، لحق بالمعتدي الذي حاول مغادرة المكان.
في مستشفى بيرث، اضطر الأطباء إلى قطب جروح كارمن، وقالت "لم أصدق ما يحدث.. وجدت نفسي على الأرض، ارتطم رأسي بالرصيف الإسمنتي ولم أتذكر أي شيء بعدها". بينما قال الأطباء إن الضربة كادت أن تقضي على العجوز.
أصدرت محكمة أسترالية حكما بالسجن لمدة 11 شهرا في حق سيرجنت، الذي تبين أنه مصاب بجنون الارتياب، حيث قال في المحكمة؛ إن المرأتين ساحرتان، وكانتا تلقيان عليه تعاويذ سحرية، ولم يكتف المعتدي في ذلك اليوم بضرب المرأتين، فقد هاجم أحد جيرانه بقضيب معدني، وفي المستشفى هاجم أحد العاملين، موجها له لكمة قوية، فيما بعد تبين أن الرجل الذي يعاني جنون الارتياب لم يتناول الدواء في ذلك اليوم.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)