الجزائر

ألان ميشال يريد كسب ثقة الأنصار

ألان ميشال يريد كسب ثقة الأنصار
يعيش شباب بلوزداد أجواء أقل ما يقال عنها أنها تبعث على الارتياح، بعد الانتصار الثمين الذي عاد به الفريق من تاجنانت، حيث فاز على تشكيلة المدرب اليامين بوغرارة بنتيجة 2 - 1 وهي النتيجة التي أدخلت الفرحة في نفوس البلوزداديين، الذين يأملون في أن يجسد هذا الانتصار الانطلاقة الحقيقية لتشكيلتهم في البطولة .وكان المدرب ألان ميشال قد نوه بلاعبيه قائلا، أنهم كانوا في مستوى تطلعات الوسط الرياضي البلوزدادي الذي كان يأمل في أن يضع فريقهم حدا للشكوك التي كانت تحوم حول قدرة على هذا الأخير على استرجاع قوته والظهور بشكل لائق في منافسة البطولة. وقد كان لألان ميشال لقاء مع بعض أنصار الفريق اقتربوا منه عند عودة الفريق من تنقله الأخير، حيث قال لهم: "لا تيأسوا لأن شباب بلوزداد يمتلك تشكيلة لها من الإمكانيات للظهور بوجه لائق في بطولة الموسم الجاري وهذا ما تأكدت منه في تاجنانت، حيث لعب الفريق بتماسك كبير وقد أعجبني كثيرا مستواهم الفني والبدني واستيعابهم للخطة التكتيكية التي خضنا بها المباراة، بل أظهروا استماتة كبيرة داخل منطقتهم أثناء محاولة المنافس تعديل النتيجة".وإذا كان التقني الفرنسي يشعر بوجود مساندة من مسيريه ولاعبيه، فإن كسب ثقة الأنصار لن تتأتى بالنسبة إليه سوى بتسجيل النتائج الإيجابية وهو يدرك أن هذه الأخيرة تعد المعيار الوحيد الذي يمكن لمشجعي الفريق تثمين من خلاله العمل الذي يقوم به في شباب بلوزداد. إلا أن ألان ميشال يريد بشكل خاص أن يتفادى لاعبوه الغرور لمجرد أنهم فازوا خارج ميدانهم، وكل ما يتمناه هو أن يخوضوا المباريات القادمة بأكثر عزيمة، قائلا إن الرغبة في تحقيق الانتصارات تعد ميزة الأندية الكبيرة ولا بد على شباب بلوزداد السير على هذا الاعتقاد إذا ما أراد لعب الأدوار الأولى في بطولة الموسم الجاري .ويظهر بشكل واضح أن المدرب البلوزدادي يريد من خلال هذا الكلام التأكيد على أنه ليس الشخص الوحيد المسؤول عن نتائج الفريق في البطولة وأن الكرة موجودة أيضا بالنسبة إليه في مرمى المسيرينواللاعبين. كما أن ألان ميشال لا يريد معايشة من جديد المعاناة التي عرفها مع الأنصار في بطولة الموسم المنصرم، حيث حملوه مسؤولية تردي نتائج الفريق واضطر إلى الانسحاب من العارضة الفنية قبل نهاية المنافسة...إلا أن ألان ميشال يسعى بكل جهده إلى طي صفحة الماضي مع أنصار بلوزداد، وكل ما يهمه الآن هو إعادة الاعتبار للفريق وجعله ينافس على لقب البطولة مثلما يأمل ذلك كل البلوزداديين الذين يتطلعون الآن إلى الجولة القادمة التي ستقود فريقهم إلى بجاية، حيث سيكون شباب بلوزداد ضيفا على المولودية المحلية في موعد يبدو مثيرا لكلا الفريقين. فمن جهة يريد الفريق البجاوي تحقيق الانتصار من أجل طمأنة أنصاره على صحته قبل موعد المرحلة الأولى من نهائي كأس الكاف الذي سيجمعه بملعب البليدة مع الفريق الكونغولي تي بي مازمبي، ومن جهة ثانية فإن شباب بلوزداد تحدوه رغبة كبيرة للعودة من هذا التنقل بنتيجة إيجابية يؤكد من خلالها الاستفاقة التي سجلها في تاجنانت، وتبدو مهمة كلا الفريقين صعبة بالرغم من أن مولودية بجاية قادرة على استغلال عامل الملعب والجمهور لفرض نفسها في هذا الموعد.وستسجل تشكيلة شباب بلوزداد عودة وسط ميدان هجومها بوعزة الذي استنفد العقوبة المسلطة عليه، لكن بالمقابل فإن الطاقم الفني البلوزدادي لا زال ينتظر قرار لجنة التأديب التابعة للرابطة الوطنيةوالتي ستنظر في حالة وسط الميدان الدفاعي بوشمة الذي تلقى في تاجنانت إنذارا بسبب احتجاجاته المتكررة على حكم المباراة. وفي حالة غياب هذا اللاعب، سيضطر ألان ميشال إلى وضع الثنائي بوعزة و طاريقات في وسط الميدان بالإضافة إلى إعادة إدماج يحيى شريف في الخط الأمامي، بينما ينتظر أن يجدد الثقة في اللاعبين الآخرين الذين شاركوا في مباراة تاجنانت، ومن أجل تحضير مباراة بجاية، شارك أمس فريق شباب بلوزداد في مباراة ودية ضد نادي عين البنيان .❊ ع . اسماعيل
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)