الجزائر

أخبار من تيزي وزو محطة تصفية لحماية سد تاقسبت ببني دوالة من الثلوث

تواجه قرية ثالة خليل الواقعة ببلدية بني دوالة 20 كلم جنوب شرق ولاية تيزي وزو مشكل المياه المستعملة التي تتخذ منذ سنوات الطبيعة مسلكا لها، بسبب افتقار القرية لشبكة صرف المياه المستعلمة، مما يهدد المحيط ومياه سد تاقسبت، كون القرية تقع في المرتفعات المجاورة للسد، وحسب ممثل لسكان القرية، فإنه تمت مناشدة السلطات المعنية بقطاع الري والمصالح الولائية التدخل.
غير أنها لم تحرك ساكنا، وقد تقرر في وقت سابق إنجاز شبكة الصرف، غير أن معارضة بعض المواطنين تمرير الشبكة بأراضيهم كانت وراء إلغائه واستمرار صب المياه الملوثة في الطبيعة لينتهي المطاف بها في السد. مشيرا إلى أن مسؤولين مركزيين من قطاع المياه حلوا بالمنطقة بغية دراسة الموقع وبرمجة محطة للتصفية، لكن لم يرد أي خبر عن المشروع، فيما لا تزال مياه التطهير تتخذ الطبيعة مجرى لها.

سكان أقوني قغران بواضية يشتكون من وضعية الطرق

يشتكي سكان قرية آث القايد التابعة لبلدية اقوني قغران بدائرة واضية الواقعة على بعد حوالي 30 كلم جنوب ولاية تيزي وزوو من وضعية الطرق المهترئة، حيث أصبح الطريق الذي يربط القرية بدائرة واضية غير صالح للاستعمال، ما يتطلب برمجة عملية إعادة تهيئته، وحسب مصدر محلي، فإن قاطني القرية يواجهون يوميا متاعب بهذا الطريق، الذي أصبح في وضعية غير لائقة وهو بحاجة إلى إعادة تهيئة. مضيفا أن الطريق يزداد تدهورا يوما بعد يوم نتيجة أشغال تمرير شبكة الغاز، إضافة إلى الشاحنات الكبيرة المحملة التي تسببت في تدهور وضعية الطريق الذي تحول إلى حفر وبرك مائية تعرقل حركة مرور المركبات، إلى جانب صعوبة سلكه من طرف المواطنين، كما تسببت الأشغال في ضيق الطريق، خاصة ابتداء من قرية تامدة اوسرغي.
كما يواجه هذا الطريق الذي يمتد من مدينة واضية وقرية أيت أرقان نفس الوضعية، حيث أصبح غير قابل لاستغلاله نتيجة تدهوره بعدة مناطق، وهذا بسبب عدم استفادته من أشغال الصيانة وإعادة التهيئة، حيث لم يتم التكفل به وبرمجة الأشغال رغم إلحاح السكان على ذلك، وحسب المصدر فقد تمت تهيئة جزء منه لكن ما تبقى من الطريق لا يزال ينتظر الإفراج عن أية عملية تهيئة، خاصة وأن وضعيته تدهورت جراء الأمطار الغزيرة التي تساقطت الشتاء الماضي.

رصد 10 ملايين دينار لتحسين خدمات مصالح بني دوالة

استفادت بلدية بني دوالة من ميزانية 10 ملايين دينار موجهة لتحسين خدمات مصالح البلدية، حيث سيتم بفضل هذا الغلاف المالي اقتناء مختلف الأجهزة والعتاد الذي يضمن حسن استقبال المواطن الذي يقصد مصالح هذا المجلس، وحسب مصدر من البلدية فإنه سيتم استغلال هذه الميزانية لاقتناء بعض الأجهزة لتدعيم مصلحة الحالة المدنية كأجهزة الإعلام الآلي، المكاتب وغيرها من الإمكانيات التي يحتاج إليها الموظفون بهذه المصلحة، وكذا تقوية ملاحق البلدية مع إنجاز بعض الأشغال التي تدخل في إطار آفاق تحسين الخدمات التي يطالب بها المواطن، خاصة ما تعلق بمجال العصرنة ورقمنة الحالة المدنية كما هو جار بجل بلديات الولاية، كما ستساهم هذه العملية في التقليل من حدة الضغط الذي يواجهه الموظفون بمصالح بلدية بني دوالة بشكل يومي، نظرا للأعداد الهائلة التي تقصد البلدية لاستخراج وثائق إدارية، خاصة وأنه تم تقليص عدد الشبابيك، حيث تكتظ البلدية بالمواطنين، خاصة مع الدخول المدرسي.

مستعملو الطريق الوطني رقم 71 متخوفون

يعيش مستعملو الطريق الوطني رقم 71 في شطره الرابط بين بلديتي اعزازقة - ايفيغا، خوفا وقلقا، دائمين بسبب تسجيل الطريق انزلاق للتربة عبر عدة نقاط أصبحت تشكل خطرا كبيرا على الناقلين أمام توسع فجوة الانزلاق جراء استمرار تساقط الأمطار، وحسب أحد الناقلين، فإن وضعية الطريق تزداد تدهورا يوما بعد يوم، حيث أصبحت يشكل خطرا على حياتهم، لا سيما وأن مواقع الانزلاق تتواجد بمنحدرات ومنعرجات، وقد ترتب عن هذا الوضع خوف وقلق دائم في أوساط مستعملي هذا الطريق الذي يسلكه ناقلو المسافرين باتجاه عدة بلديات، منها ايت يحيى، امسوحال، صوامع، ايلولة، بوزقان، ايفيغا، ايجر، ويناشد الناقلون المسؤولين بقطاع الأشغال العمومية التدخل العاجل، لإيجاد حل للمشكل قبل أن يحدث ما لا يحمد عقباه، من جهة، ومنع انعزال هذه البلديات، من جهة أخرى، كون هذا الطريق الوحيد الذي يمكن سلكه للوصول إليها، علما أنه تم وضع براميل على حواف مناطق الانزلاق لتنبيه المواطنين، خاصة الذين يأتون من خارج الولاية ولا يعلمون موقع الانزلاق، بغية توخي الحذر من الوقوع ضحية حادث، وهذا في انتظار إنجاز الأشغال لمواجهة الظاهرة التي عصفت بالولاية مؤخرا بعدة مناطق ولم تقتصر فقط على الطرق.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)