الجزائر

القبض على شيخ يستدرج فتيات قصر لممارسة الفعل المخل بالحياء بتبسة

تمكنت فرقة حماية الاشخاص الهشة بالمصلحة الولائية للشرطة القضائية بأمن تبسة من توقيف ذئب بشري يقوم باستهداف القصر من أجل استدراجهم وابعادهم، وممارسة الفعل المخل بالحياء عليهم تحت طائلة التهديد، وهذا بعد أخذ لهم صور لأعضائهم الجنسية وهو يمارس افعالا جنسية على الفتيات القصر وتحريضهن على الفسق وفساد الاخلاق.حيثيات القضية تعود الى تلقي ذات الفرقة معلومات مفادها حيازة أحد الاشخاص يبلغ من العمر 71 سنة، لجهاز هاتف نقال به صور وفيديوهات مخلة بالحياء، خاصة بفتاة دون سن الثالث عشر، لتقوم ذات الفرقة بتكثيف التحريات والأبحاث، وإثر عملية ترصد ونصب كمين محكم، أسفر على توقيف المشتبه فيه أين تم تحويله إلى مقر الأمن.
التحقيق أسفر على تحديد هوية ثلاث ضحايا قصر حسب المكلف بخلية الاتصال والعلاقات العامة بأمن تبسة،” وذلك من بين مجموعة الصور المتواجدة على مستوى جهاز الهاتف الخاص بالمشتبه فيه، ليتم بعدها استعدائهم رفقة ذويهم الذين تفاجأوا بالأمر كون هذا الاخير يعمل بسيارته الخاصة في نقل الاشخاص بطريقة غير شرعية “ فرودار”، وبحكم سيرته المعروفة ، وانه شيخ طاعن في السن وذو اخلاق حميدة ، والساكن بذات الحي ، تم استئمانه على ابنائهم “ البنات “ من اجل اخدهن الى المدارس اين يدرسن ، هذا الذئب البشري اغتنم صغر الفتيات وبات يمارس عليهن شذوذه، داخل مركبته الخاصة في اول الامر، وبعدها استدرجهن داخل منزله في غياب اهله تحت طائلة التهديد، الشيء الذي منع الضحايا ابلاغ ذويهم عن ما يتعرضون لهم من أفعال مشينة، خوفا من الفضيحة”، وطلب المكلف بالاتصال على مستوى امن الولاية، من الاولياء” توخي الحذر، وعدم المجازفة بأبنائهم الصغار، فكبر السن ليس معيارا لحسن الاخلاق”.
الضبطية القضائية قامت باتخاذ كافة الاجراءات القانونية في سرية كاملة، لحساسية وطبيعة القضية، وبعد اتمام الاجراءات القانونية اللازمة تم انجاز ملف جزائي ضد المشتبه فيه وتقديمه امام العدالة بتهمة جناية انتاج وحيازة صور مخلة لقصر، مع ممارسة انشطة جنسية بصفة مبينة تحت طائلة التهديد، الاستدراج والابعاد باستعمال مركبة، متبوع بتحريض قصر على ممارسة الفسق وفساد الأخلاق أين أمرت بدورها إبداعه الحبس.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)