الجزائر

خبراء أمريكيون وجزائريون يصاحبون حاملي المشاريع بمساهمة رجال أعمال جزائريين وأخصائيين من سيليكون فالي

أعلن السيد ياسين رحمون، مسؤول هيئة القصبة للأعمال، أمس، عن إطلاق مبادرة خاصة تجمع خبراء أمريكيين وجزائريين، منهم أخصائيون من سيليكون فالي، أكبر الأقطاب التكنولوجية في الولايات المتحدة، لمصاحبة حاملي المشاريع في الجزائر من الشباب وضمان مساعدتهم لتجسيد مشاريعهم ودعمها.
وأوضح رحمون، في تصريح على هامش اللقاء الذي نظم بفندق سوفيتال، بمشاركة عدد من رجال الأعمال الجزائريين وخبراء أمريكيين، بأن الهدف من اللقاء يكمن في مساعدة حاملي المشاريع في الجزائر وتوجيههم وتأطيرهم لتجسيدها ميدانيا، حيث سيتم تنظيم دورات تكوين وتأهيل لفائدة الفائزين الذين سيتم اختيارهم من بين مجموعة من الشباب الجزائريين الذي يقدمون مشاريعهم، ويتم حاليا عرض أكثر من 50 مشروعا يستفيد بعض أصحابها من تكوين مباشر في الولايات المتحدة، كما يستفيدون من دعم وتأطير ومساهمة بالتنسيق مع هيئات عمومية.
ويمكن أن تساهم السلطات العمومية، لاحقا، في ضمان تطوير حاضنات المشاريع لتنمية مشاريع صناعية وتكنولوجية بالجزائر ومؤسسات صغيرة ومتوسطة ومصغرة، تجعل هذه المشاريع منتجة لفائض قيمة من الناحية الصناعية والتكنولوجية. واعتمد الخبراء القائمون على المبادرة على مفهوم ''الابتكار الشامل من خلال العلوم والتكنولوجيا''. ويرتقب، حسب أصحاب المبادرة، أن يتم تنظيم سلسلة من الدورات الخاصة في أكتوبر المقبل، تجمع بين المستثمرين والباحثين وأصحاب المشاريع، حيث يمكن للمستثمرين وأرباب العمل أن يقوموا بمصاحبة وتأطير أصحاب المشاريع ودعمهم ماديا لتجسيد المشروع والدخول في شراكة مربحة للطرفين بعد تطوير الحلول التكنولوجية المقترحة.
بالمقابل، ثمّن العيد بن عمر، المدير العام لمجموعة بن عمر، المبادرة، مشيرا إلى أن الشركة ستساهم في توجيه أصحاب المشاريع خاصة في مجال التركيب المالي وكيفية إدراك المحيط الاقتصادي والسوق والجوانب الإجرائية وغيرها.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)