الجزائر

حافلات النقل المدرسي لولد عباس تحدث فتنة

حافلات النقل المدرسي لولد عباس تحدث فتنة
وجهت وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة مونيا مسلم أمس من تبسة نقدا لاذعا لسياسة جمال ولد عباس الوزير السابق للقطاع في توزيع حافلات النقل المدرسي، وقالت إنها أثقلت كاهل البلديات في تكاليف التسيير. وزيرة قطاع التضامن الوطني وخلال جلسة عمل عقدتها بقاعة الاجتماعات لولاية تبسة مع إطارات الولاية والمنتخبين وبعد الاستماع لتقرير مفصل عن تسيير القطاع، قالت إن الأغلفة المالية المرصودة للمشاريع المسجلة بالولاية جد معتبرة، لاسيما ذلك الذي وجه لمختلف المشاريع في إطار زيارات الوزير الأول للولاية، وبعد تقديم والي تبسة انشغالات القطاع بدءا بضرورة دعم حظيرة البلديات ال28 بحافلات النقل المدرسي بالنظر إلى وجود أغلبيتها في حالة فقر كبير وانعدام الموارد المالية خارج ميزانية الدولة وتباعد التجمعات العمرانية الريفية عن بعضها البعض وعن مقرات البلديات، وكذلك إعادة تقييم التخصيصات المالية للمشاريع الجاري إنجازها بسبب تغييرات أسعار السوق في مواد البناء، أجابت الوزيرة أن السياسات السابقة التي دأبت فيها الوزارة على اقتناء عدد معتبر من الحافلات وتوزيعها على البلديات أثبتت واقعيا فشلها، فالبلديات وجدت نفسها في ورطة تكاليف مالية جديدة وأعباء تسيير رمت بها في دوامة أخرى، مثل البحث عن توظيف السائقين وتكبد أموال إضافية للصيانة وشراء قطع الغيار لأن تعطلاتها تحدث باستمرار.


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)