الجزائر

"العشاء الأخير" يفوز بجائزة أحسن عرض مسرحي


عادت جائزة أحسن عرض مسرحي لدورة ”ياسمينة الجزائر” للمهرجان الوطني الثقافي الثالث للإنتاج المسرحي النسائي بعنابة، مساء أول أمس، لمسرحية ”العشاء الأخير” التي أنتجها المسرح الوطني الجزائري وأخرجتها الفنانة آمال منغاد.وأسندت جائزة لجنة التحكيم لهذا المهرجان الذي جرت فعالياته بقاعة المسرح الجهوي عز الدين مجوبي، للفنانة عايدة قشود، اعترافا وتثمينا لمجهوداتها في تنشيط الحركة المسرحية الجزائرية. وفازت بجائزة أحسن أداء نسائي في هذه الطبعة التي اختارت تكريم روح الفنانة ياسمينة، الممثلة وردة صايم، عن دورها في مسرحية ”العشاء الأخير”، فيما عادت جائزة أحسن أداء رجالي في منافسات المهرجان إلى الممثل محمد لطاهر زاوي، عن دوره في مسرحية ”الرهينة” للمسرح الجهوي بباتنة. وانتزع المسرح الجهوي بعنابة جائزة أحسن سينوغرافيا بمسرحية ”ميموزا الجزائر”، فيما نال جائزة أحسن نص في طبعة هذا المهرجان للكاتب المسرحي حيدر بن حسين، وجائزة أحسن تأليف موسيقي الفنان مسرى الهواري، في مسرحية ”أوراق حياتي” لتعاونية الخمسينية للثقافة والفنون بوهران. من جهة أخرى عادت جائزة أحسن دور نسائي واعد للممثلة فاتن بوناموس، في مسرحية ”ميموزا الجزائر”، وأحسن دور رجالي واعد للممثل رفيق شيمة، عن دوره في مسرحية ”عودة شكسبير” لتعاونية الربيع للثقافة والفنون بباتنة. وأوصى المهرجان الوطني الثقافي للإنتاج المسرحي النسائي في طبعته الثالثة، التي شهدت حضور معتبر للمبدعات في مجالات الكتابة والإخراج المسرحي، بتشجيع المبدعات على التأليف عوض الاقتباس أوالترجمة وضرورة إشراك الأعمال النسائية المغاربية والمتوسطية قصد الاطلاع وإثراء الخبرات. كما أوصى المهرجان بضرورة تشجيع التكوين في المجالات المرتبطة بالفن الدرامي كالسينوغرافيا والكتابة المسرحية والإخراج. وشهدت هذه الطبعة التي نظمتها محافظة المهرجان الثقافي الوطني للإنتاج المسرحي النسائي، مشاركة 9 مسرحيات، 5 منها من إنتاج المسرح الوطني الجزائري، وأربعة مسارح جهوية، بالإضافة إلى جمعيات وتعاونيات مسرحية.


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)