الجزائر العاصمة - A la une

الشيخ الزبير طوالبي الثعالبي يوارى الثرى بالعاصمة

الشيخ الزبير طوالبي الثعالبي يوارى الثرى بالعاصمة
شيع جثمان الشيخ الزبير طوالبي الثعالبي إلى مثواه الأخير، ظهر الإثنين، بمقبرة واد الرمان شرق العاصمة، بعد الصلاة عليه بمسجد مالك بن نبي بحي مالكي في حيدرة، عن عمر يناهز 83 سنة، في جو مهيب سادته علامات الحزن والأسى على وجوه جموع الحاضرين، يتقدمهم وزير الشؤون الدينية والأوقاف محمد عيسى.انتقل المرحوم الشيخ الزبير طوالبي مسؤول التنظيم بجمعية العلماء المسلمين، إلى رحمة الله الأحد، بعد صراع طويل مع المرض، ويعد الفقيد أحد رموز الجمعية وكوكب من كواكبها الثقافية والعلمية، على حد وصف الشيخ العلامة الطاهر آيت علجت، الذي فضل أن يعدد مناقبه عند قبره بعد مراسيم الدفن، التي حضرها الوزير عيسى، رفقة رئيس المجلس الإسلامي الأعلى بوعبد الله غلام الله، بالإضافة إلى أصدقاء درب الفقيد في جميع المؤسسات التي مر عبرها، وصولا إلى جمعية العلماء المسلمين.من جهته، ذكر رئيس جمعية العلماء المسلمين، الشيخ عبد الرزاق قسوم، الذي لم يتمالك نفسه من شدة التأثر بفقدان الشيخ طوالبي المجاهد المحكوم عليه بالإعدام إبان ثورة التحرير، أنه برحيله تكون الجمعية قد فقدت قامة من قامات العلم في الجزائر، هي في أمس الحاجة إليها، وواصل قائلا "لا يمكن الحديث عن مناقبه وما قدمه الفقيد طيلة 60 سنة في بضع لحظات. أما وزير الشؤون الدينية والأوقاف السابق، ورئيس المجلس الإسلامي الأعلى، بوعبد الله غلام الله، ذكر أنه عرف الفقيد في المدرسة التي قدم لها كل ما يملك، وساهم في إعداد برامج ومناهج التعليم الأساسي.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)