الجزائر

يعيش يفاجئ الجميع ويسرح أمادا وروزاريو طبيب مولودية العلمة يمنح بوزامة راحة

قرر، صبيحة أمس، مدرب مولودية العلمة، عبد القادر يعيش، مباشرة بعد نهاية الحصة التدريبية التي جرت في ملعب مسعود زوفار تسريح المهاجمين الإفريقيين روسيل أمادا وروزاريو إدميلسون، في خطوة فاجأت الكثيرين، خاصة الطاقم الإداري. وكان المدرّب يعيش قد أكد أنه سيحكم على إمكانات اللاعبين في المباراة التطبيقية، المنتظرة نهاية الأسبوع الحالي، لكنه تراجع واتخذ قرار الاستبعاد لهذين اللاعبين، رغم أنه، في السابق، أبدى إعجابا بإمكاناتهما، خاصة المهاجم الشاب الكاميروني روسيل.
وستكون إدارة الفريق مضطرة لمواصلة البحث عن قلب هجوم آخر من أجل انتدابه، لأن التعداد حاليا يعاني من نقص فادح في منصب قلب هجوم، ما عدا طيايبة ولاعب صنف الآمال نورة.
وكشف مصدر مسؤول في الفريق أن الإدارة ستتخذ قرارا رسميا يتمثل في الاحتفاظ بخدمات البوركينابي ديارا عبد الرحمان، والتجديد له لموسم آخر، وأن موعد قدومه إلى أرض الوطن سيكون مع الخميس القادم، وهذا بعد أن سمحت له الإدارة بتمديد عطلته لأيام أخرى في بلده الأصلي بسبب ارتباطاته الخاصة هناك، في انتظار مهاجم الاتحاد الليبي السابق البوركينابي، أيضا، كوليبالي بيار، الذي لم يتحصل بعد على تأشيرة الدخول إلى الجزائر من السفارة الجزائرية بالعاصمة وافادوفو.
ومنح طبيب الفريق راحة لمدة أربعة أيام لقلب الدفاع بوزامة نسيم، بسبب معاناته من إصابة على مستوى الفخذ، حيث أجرى لاعب رائد القبة سابقا فحوصات طبية أكدت معاناته من آلام، ما جعل الطاقم الطبي يفضل إراحته وعدم المغامرة به في الحصص التدريبية، حتى يسترجع كامل إمكاناته.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)