الجزائر

لإنهاء مشكل الاختناق و إبعاده عن المدينة

تخصيص 35 هكتارا لإنجاز سوق جديد للمواشي و السيارات بالبرجأكدت سلطات بلدية برج بوعريريج، على تسجيل مشروع لإنجاز سوق جديد للمواشي و السيارات يتربع على مساحة قدرها 35 هكتارا، بأقصى الجهة الشرقية لبلدية البرج على الحدود مع منطقة عين التراب و بلدية سيدي أمبارك، ما سيسمح بإبعاد السوق الذي يشهد توافد آلاف المواطنين و مئات السيارات من المكان الحالي المتواجد بالمدخل الشرقي لمدينة البرج إلى منطقة أكثر سيولة في حركة المرور.و شكل موقع سوق المواشي و السيارات المتواجد بجوار العديد من المقرات العمومية و المرافق الخدماتية التي شيدت خلال السنوات الفارطة في إطار التوسع العمراني الذي شهدته مدينة البرج بالجهة الشرقية، أهم مصدر لقلق المواطنين و السائقين، لما يخلفه من مشاكل تتعلق بالاختناق و الزحام المروري فضلا عن الفوضى الناجمة عن النشاط و الحركية التجارية بالقرب من الطريق المؤدي إلى بلديات دائرة برج الغدير و الطريق الوطني رقم 05 و المحول الدوراني المتواجد بالقرب من المعلم التاريخي و الأحياء السكنية بالمدخل الشرقي للمدينة.و زادت مطالب المواطنين بتحويل مكان سوق المواشي كحتمية فرضها التوسع العمراني من جهة، و كذا الانتشار الكبير للمقرات العمومية الجديدة بمحيط السوق من جهة أخرى، حيث تم انجاز العديد من المقرات منها دار البيئة و دار الصناعة التقليدية و كذا المركز الوطني للتكنولوجيا الأكثر نقاء، و هو ما اعتبرته العديد من الجمعيات و المواطنين و المهتمين بمجال البيئة و الصناعة و التكنولوجيات الحديثة تقصيرا في التخطيط، في ظل تعارض النشاطات المقدمة بمختلف المقرات مع ما هو متواجد بمحيطها بحيث لا يعقل أن يتم الحديث عن تكنولوجيا أكثر نقاء و عن البيئة بمقرات تابعة لهذه القطاعات تتواجد بجوار سوق المواشي الذي يشهد حالة من الفوضى و انتشارا كبيرا للنفايات و الفضلات و الروائح الكريهة، ناهيك عن الاكتظاظ و الزحام المروري عبر شبكة الطرقات المجاورة، خاصة على مستوى الطريق الولائي رقم 42 في جزئه العابر للمساحات المحيطة بسوق المواشي التي تتحول إلى نقطة سوداء كل يوم ثلاثاء لتوافد مئات المركبات و الشاحنات و ركن العشرات منها على جوانب الطريق الرئيسي ما يؤدي في الكثير من الأحيان إلى انسداد حركة المرور.و قصد وضع حد لهذه المتاعب و المشاكل الناجمة عن بقاء السوق بعاصمة الولاية و تموقعه وسط النسيج العمراني بعد التوسع الذي شهدته المدينة في السنوات الأخيرة، أكدت مصادرنا على اقتراح تسجيل مشروع سوق المواشي و السيارات الجديد منذ سنوات، و بلوغ المقترح مرحلة اتمام الإجراءات المتعلقة باختيار الأرضية، بعدما شكل نقص العقار أهم عائق في تسجيل المشروع، ليتم تدارك هذا المشكل من خلال تسوية جميع الاجراءات المتعلقة باقتطاع مساحة تزيد عن 35 هكتارا لإنجاز مشروع سوق المواشي و السيارات، بمنطقة قريبة من الطريق الوطني رقم 05 و الطريق السيار بين بلديتي البرج و سيدي أمبارك.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)