الجزائر

قادير لم يشارك أمام لوريان ووضعيته تتأزم في مرسيليا

غاب الدولي الجزائري فؤاد قادير، عن مباراة فريقه أولمبيك مرسيليا أمام مضيفه لوريان، التي انتهت لصالح الفريق الجنوبي الفرنسي بهدف دون مقابل، في إطار الجولة ال 34 للدوري الفرنسي الممتاز، حيث جلس لاعب الخضر طيلة التسعين دقيقة في الاحتياط. ووضع مدرب أولمبيك مرسيليا إيلي بوب، مجددا قادير في مقعد الاحتياط، بعد أن أقحمه أساسيا في مباراة بوردو في الجولة ال 31، التي تعرّض فيها لانتقادات كبيرة من أنصار الفريق بسبب أدائه الشاحب.
كما يمر وسط ميدان الخضر بوضع استثنائي منذ التحاقه بفريق أولمبيك مرسيليا، حيث لم يتمكن بعد من انتزاع مكانة أساسية في تشكيلة المدرب إيلي بوب، وكسب ثقته منذ التحاقه بالفريق في التحويلات الشتوية الماضية. لتتواصل بذلك معاناة قادير في فريقه الجديد، الذي سيهدد دون شك مكانته الأساسية في المنتخب الوطني والتي فقدها في مباراة البنين الأخيرة، حيث اعتمد حاليلوزيتش على تايدر، الذي سيكون مرشحا بنسبة كبيرة لخوض مباراة البنين في شهر جوان المقبل، في إطار الجولة الرابعة للتصفيات المؤهلة لمونديال البرازيل.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)