الجزائر

صراع بين النقابات، وأساتذة بومرداس يهددون بالتصعيد شهر سبتمبر


أخيرا وبعد أزيد من أسبوعين تنفس أساتذة التربية الوطنية بولاية بومرداس الصعداء، بعد الإفراج عن رواتبهم لشهر جويلية أول أمس، حيث غصت مكاتب البريد بعشرات الموظفين في طوابير طويلة على أمل تسلم نقودهم خوفا من غياب السيولة بعد فترة من الترقب وحمى الانتظار، التي بدأت في بعض المناطق تنذر بالاحتجاج على هذا التأخر غير المسبوق، حسب الأساتذة الذين تحدثوا ل»الشعب».حالة من الغليان والوعيد انتابت الأسرة التربوية بولاية بومرداس بعد التأخر الكبير في استلام رواتبهم لشهر جويلية التي امتدت حتى 28 من الشهر الجاري دون سابق إنذار، مما ادخل العديد من العائلات في الفاقة والاقتراض خاصة وأن الفترة تزامنت مع عدة مناسبات هامة كشهر رمضان، عيد الفطر المبارك ثم موسم العطلة الصيفية التي تبدأ فيه السفريات حسب البرنامج المسطر، وكلها مواعيد وحسابات تبددت مع عملية التأخر في استلام راتب شهر جويلية في موعده المحدد من 10 إلى 12 من كل شهر.وفي محاولة لفهم حيثيات القضية وخلفياتها وأسباب التأخر في دفع راتب شهر جويلية على غرار باقي ولايات الوطن، تحدثت «الشعب» إلى العديد من الأطراف بما فيهم الأساتذة المنضوين تحت مظلة نقابات التربية، حيث أصرت بعض المصادر أن السبب الحقيقي للتأخر هي علاوات الترقيات المهنية التي مست عدد من الرتب عن طريق المسابقة ودراسة الملفات لفئة من الأساتذة لا تتعدى 5 من المائة منها رتبة الأستاذ الرئيسي في التصنيف 12 والأستاذ المكون في الرتبة 14، حيث تم الاتفاق بين مديرية التربية ونقابة الكنابست للتريث في دفع راتب شهر جولية إلى غاية الانتهاء من عملية التقييم واحتساب نسبة الزيادات للأساتذة المعنيين بالترقية لكنها حرمت فئة كبيرة من استلام راتبهم في الوقت المحدد.ولم يخف بعض الأساتذة والمدراء المنضوين تحت لواء الاتحاد الوطني لعمال التربية والتكوين»انباف» الذين تحدثوا للشعب من تهديد مديرية التربية بدخول مدرسي ساخن بعد أن سلمت مصيرها لنقابة الكنابست على حد قولهم للتحكم في رقاب الأساتذة، وقال احد المدراء صادفنها ينتظر دوره في طابور البريد بالقول»اشتغل في ميدان التعليم منذ 22 سنة ولم يحدث لنا ما عشنها طيلة 15 يوما من المعاناة، وهي وضعية أخلطت برنامج العطلة الصيفية نتيجة عدم أخذ الاحتياطات المادية».وعلق مدير آخر من نقابة الاونباف «نحمل مدير التربية مسؤولية ما حدث بسبب الإذعان لضغوطات نقابة أخرى دون الأخذ بعين الاعتبار لمصلحة الأساتذة بصفة عامة، خاصة وأننا علمنا أن المراقب المالي كان على استعداد لتسوية راتب شهر جويلية قبل عيد الفطر».
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)