الجزائر - A la une

ش.قسنطينة، بزاز: "لست لاعب احتياط وإذا كنت غير مرغوب فيه فليخبروني، وسأغادر في ديسمبر"



ش.قسنطينة، بزاز: "لست لاعب احتياط وإذا كنت غير مرغوب فيه فليخبروني، وسأغادر في ديسمبر"
في أول حوار للاعب الدولي ياسين بزاز منذ عودته من الإمارات فتح نجم السنافر قلبه للخبر الرياضي، وتحدث عن أمور كثيرة تخص مستقبله مع النادي الرياضي، كما تحدث بكل صراحته المعهودة عن وضعيته في الفريق وعرج للحديث عن كل ما حدث له في دبي وعن إمكانية مغادرته للخضورة في هذا الميركاتو.كيف هي أحوالك ياسين؟
الحمد لله أنا في صحة جيدة، واسترجعت لياقتي وكل إمكاناتي وهذاهو الأهم بالنسبة لأي لاعب كرة قدم، ولو أن وضعيتي في الفريق تزعجني كثيرا..
هل تقصد بسبب جلوسك على كرسي الاحتياط؟
نعم فأنا لست لاعب احتياط وأريد أن ألعب كل المباريات ما مدت جاهزا ولكن ذلك لا يحدث معي حاليا ، وهو ما يقلقني كثيرا، خاصة وأني أريد المساهمة مع زملائي في تحقيق النتائج الإيجابية التي تساعدنا على تحقيق شيء مهم في نهاية البطولة لنسعد أنصارنا.
هل يمكن أن نعرف سبب بقائك في الاحتياط؟
هذا السؤال يجب أن يوجه للمدرب غارزيتو فهو المسؤول عن الجانب الفني وكل ما يمكن قوله حاليا هو أني صحيح في المباريات الماضية لم أكن جاهزا بعد أن عدت من دبي، ولكن حاليا بزاز جاهز 200 بالمائة ليقدم الإضافة خاصة وأنني قائد الفريق وقدمت موسما مميزا خلال البطولة الماضية.
إذن أنت غير راض عن وضعيتك؟
نعم غير راض فأنا لا أحب الاحتياط ومغادرتي لاتحاد العاصمة بعد عودتي من فرنسا كانت بسبب جلوسي في كرسي الاحتياط، لذلك فأنا مثل هذه الوضعيات تدفعني لمغادرة الفريق.
هل تريد القول أن استمرار غارزيتو في عدم الاعتماد عليك يعني رحيلك؟
حقيقة لا أعرف الأسباب الحقيقية لعدم اعتماد غارزيتو علي، ولكني أطلب منه أن يوضح الرؤية إن كان يضعني ضمن خططه المستقبلية أم لا، فإذا كنت أنا المشكلة سواء له أو لأي شخص في شباب قسنطينة، فأنا سأرحل في ديسمبر بشكل عادي لأني أريد أن ألعب وما عليهم سوى أن يتحدثوا معي بصراحة، ولن يكون هناك أي حرج بالنسبة لي في مغادرة الفريق.
هل ستطلب أوراقك بعد نهاية مرحلة الذهاب؟
كما قلت لك إذا لم يكن المدرب بحاجة لي كلاعب مهم في التشكيلة الأساسية فأنا سأرحل لأني أريد اللعب دائما، وبالتالي لا يمكنني البقاء في فريق لا يعتمدني في أهم المقابلات، كما حدث في لقاء سطيف حيث لم أجد أي استفسار لعدم إشراكي خاصة وأني كنت جاهزا 100 بالمائة لمساعدة فريقي على العودة بالانتصار من ملعب النار.
هل لديك عروض؟
لا يمكن الحديث عن العروض ولكن الجميع يعلم أني إذا تحصلت على وثائقي فأنا سأوقع لأي فريق في الجزائر لأن الجميع يعرف إمكانياتي ولم أشك يوما فيها، فيما العروض لا تنقصني ولن أتحدث عنها لأنه لا معنى لذلك حاليا إذا يجب علي احترام عقدي مع شباب قسنطينة.
تبدو غاضبا؟
لست غاضبا بقدر ما أريد أن أعرف إن كنت سألعب مجددا أم أن المدرب سيواصل تهميشي وهو حر في قراراته، ولن أناقشها ولكني في نفس الوقت سأطلب وثائقي لأني لن أبقى في فريق لا ألعب فيه، وهنا يجب أن أوضح أمرا مهما جدا.
ما هو تفضل…
أنا ابن شباب قسنطينة وعندما عدت إليها كان ذلك من أجل تقديم الإضافة والموسم الماضي لعبت أغلب المباريات، وأعتقد أني شرفت عقدي وبالتالي أريد أن ألعب كل المباريات عندما أكون جاهزا، وهذا ليس شرطا والمدرب حر في خياراته ولن أناقشها كما سبق وأن قلت ولكن الفريق الذي ألعب فيه أود أن أكون ضمن خطط المدرب لتقديم الإضافة، خاصة وأني أريد العودة إلى الخضر ولعب المونديال والبقاء في الاحتياط لا يخدمني لتحقيق هذا الهدف.
هل ستتحدث في الأمر مع المدرب؟
لا يمكن الإجابة عن هذا السؤال لأن المدرب هو من عليه أن يوضح الرؤية، وكما قلت لك أنا أريد اللعب ما دمت جاهزا وإلا المغادرة لفريق يثق في إمكانياتي، وهو ما قد يكون في شهر ديسمبر، خاصة إذا لم تتحسن وضعيتي في الفريق والمونديال على الأبواب لذلك أتمنى أن نجد حلا للإشكال الذي قد يجعلني أغادر الفريق الذي يعلم الجميع مدى عشقي له.
حقيقة هل أنت متأثر مما يحدث لك في شباب قسنطينة؟
أكذب عليك إن قلت لا، فأنا عدت من أجل تقديم أشاء كثيرة لهذا الفريق وسأسخر خبرتي لمساعدته على تحقيق اللقب وكل الأمور كانت تسير في الطريق الصحيح، خاصة في الموسم الماضي حيث قدمت مباريات كبيرة وساهمت في المرتبة الثالثة التي احتلها الفريق ولكن حاليا الأمور مختلفة وأريد أن أعرف أسباب استبعادي وما أريده حاليا هو معرفة أمر واحد وهو إن كان مشكل الفريق في بزاز فما عليهم سوى أن يصارحوني بذلك وأنا لن أعلق على الأمر بتاتا وليمنحوني وثائقي لأوقع في فريق آخر.
منذ عودتك من دبي لم تتحدث كثيرا، ولكن السنافر يودون معرفة ما حدث لك في الإمارات؟
لا يوجد ما أخفيه في هذا الأمر فأنا تلقيت عرضا من دبي الإماراتي ووقعت على العقد عبر الإنترنت حتى نربح الوقت والعقد معترف به من قبل الفيفا، ولكن بعد أن وصلت إلى هناك فاجأني المسيرون بتغيير بنود كثيرة في العقد وهو ما رفضته خاصة وأني كنت لاعبا دوليا ولم يكن لي أن أقبل أن يحدث معي ذلك وعدت إلى الجزائر، وأنا حاليا في فريق شباب قسنطينة وهذا كل ما حدث.
…ولكن البعض يقول أن المدرب رفض التوقيع حتى يجلب لاعبا أجنبيا معه؟
نعم المدرب جلب لاعبا معه أجنبيا لذلك تكون إدارة دبي قد غيرت رأيها لأنها يجب أن تقف في صف المدرب وتحاول أن تستفزني بتغيير معطيات كثيرة في بنود العقد، وهو ما جعلني أرفض والأقرب أنها كانت خطة منهم حتى يطبقوا تعليمات المدرب، الذي أصر عل لاعبه الأجنبي وكان الخيار بيني وبينه باعتبار المدرب هو من جلبه و يجب أن يدافع عنه.
تقول أن العقد معترف به، إذن ستطالب بحقوقك؟
أمر مفروغ منه فأنا وقعت على العقد عبر الإنترنت وأرسلته ودفعوه على مستوى الهيئات الرسمية وهو مسجل لدى الفيفا التي ستفصل بيننا في القضية، كونه فسخ من طرف واحد وهم من تراجعوا وليس أنا وما يمكن تأكيده أن الفيفا هي من ستفصل في قضيتي مع أهلي دبي.
لنتحدث مجددا عن شباب قسنطينة، هل أنت مصر على الرحيل؟
لست مصرا على الرحيل وكل ما في الأمر أني أريد أن ألعب وهذا لأني قادر على تقديم الإضافة وإن لم يكن ذلك في شباب قسنطينة فسيكون في فريق آخر والأكيد أن السنافر يعرفون أني لم أغشهم يوما ودائما ما أقدم كل ما أملك من أجل إسعادهم وبالتالي الكرة في مرمى غارزيتو ليوضح الرؤية، فإن كان يعتبرني لاعبا مهما في تشكيلته فأنا تحت تصرفه فيما إن كان سيتركني دون منافسة في المباريات القادمة فأنا سأرحل دون مشكل.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)