الجزائر

شعبية بوتفليقة تؤهله للاستمرار بأريحية ودون حملة

نفى الأمين العام لحزب جبهة التحرير الوطني، جمال ولد عباس، أن تكون اللقاءات التي يقيمها الشركاء السياسيون لصالح دعم ترشح الرئيس لعهدة جديدة، «نوعا من المجاملة، بل هي قناعة واتفاق حول برنامج واضح». وأكد في سياق متصل، بأن الرئيس بوتفليقة «يتمتع بشعبية كبيرة تؤهله للاستمرار بأريحية اليوم دون حملة»، متعهدا برفع حصيلة الإنجازات المحققة طيلة ال20 سنة الماضية لرئيس الجمهورية بحر الأسبوع الجاري».واستبعد ولد عباس، خلال لقاء مع الصحافة نشطه بمعية رئيس حزب تجمع أمل الجزائر «تاج» في أعقاب اللقاء التشاوري الذي جمع الطرفين بمقر الأفلان بحيدرة، عقد دورة اللجنة المركزية خلال هذه الفترة، معتبرا أنها «ليست من أولويات الحزب حاليا». وأشار إلى أن اللقاءات الدورية التي تجمعه بأعضاء اللجنة المركزية في تنقلاته إلى مختلف الولايات والمحافظات تغنيه عن عقدها اجتماع اللجنة الآن.
وإذ نفى مجددا احتكار الأفلان لرئيس الجمهورية، مشيرا إلى أن «الرئيس يعتبر القاسم المشترك لجميع الشركاء السياسيين ومن يؤمنون بالخط الوطني»، استدل ولد عباس ب»التفاف الشركاء السياسيين ومنظمات المجتمع المدني حول مشروع دعم عهدة رئاسية جديدة»، موضحا بأن «الشعب الجزائري يعرف جيدا الرئيس ويثمن قراراته الاجتماعية، التي تجسدت في عدة مرات من خلال تعزيز الدعم للفئات الهشة ومرافقتها، في إطار الحفاظ على المكاسب الاجتماعية التي جاء بها بيان اول نوفمبر».
وذكر الأمين العام للحزب للأفلان في نفس الصدد بالتخفيضات التي مست فاتورة الكهرباء لفائدة سكان الجنوب، والتنقلات المتكررة لوزير الداخلية والجماعات المحلية، نور الدين بدوي إلى الولايات الداخلية والجنوبية والمناطق النائية لفك النزاعات وتسويتها بطرق سلمية ومسؤولة، فضلا عن المتابعة التي يقوم بها إطارات السلطات المركزية والمحلية للأوضاع العامة في حال الأزمات والكوارث الطبيعية، مثلما حدث على مستوى ولاية تمنراست التي تعرضت لفيضانات جارفة خلفت خسائر كبيرة.
وأكد ولد عباس بأن الرئيس بوتفليقة يحظى بدعم ومساندة جميع الشركاء السياسيين، الذين يؤمنون بالخط الوطني ويريدون الاستمرارية، موضحا بأن الأفلان غير منزعج من تقديم الأحزاب السياسية الأخرى لمرشحيها في الاستحقاقات القادمة، «غير أنه لن يترك أشخاص تلعب بمصير البلاد»، حيث لفت في هذا الصدد إلى أن «الأفلان يتحلى دوما باليقظة كونه مؤسسة من مؤسسات الدولة التي تلعب دورها وتؤديه بكل مسؤولية».
وفي رده عن سؤال حول إقحام الجامعة في السياسة من خلال تأطير الحزب للجامعة الصيفية للطلبة والتي انعقدت أول أمس بولاية تلمسان، أشار ولد عباس إلى أن الأفلان لا يستطيع رفض الدعوة الموجهة إليه من الطلبة، قائلا في سياق متصل «هؤلاء الطلبة يمثلون «جيل بوتفليقة وهم يؤمنون بانجازاته، وعلى هذا الأساس هم يتحركون اليوم».
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)