الجزائر

سعر لحم الخروف يقفز إلى ألف دينار للكيلوغرام بباتنة! عشية الشهر الفضيل


سعر لحم الخروف يقفز إلى ألف دينار للكيلوغرام بباتنة! عشية الشهر الفضيل
يتخوف المواطن الباتني قبل أسبوع واحد يفصلنا عن حلول شهر رمضان الكريم من لهيب أسعار المواد الغذائية الأكثر استهلاكا خلال هذه المناسبة، خاصة وأن الكثير من التجار يستغلون الفرصة للمضاربة في الأسعار دون أدنى رقيب ولا حسيب، ودون أي اهتمام بقدسية شهر الرحمة والغفران.
تعد اللحوم بمختلف أنواعها واحدة من أبرز المواد الاستهلاكية التي تلقى رواجا وإقبالا كبيرا خلال شهر الصيام، حيث يهم المواطن بولاية باتنة منذ أولى أيام الشهر إلى اقتناء اللحوم سواء كانت حمراء أم بيضاء، لحم بقر أو دجاج.
وما يثير المخاوف هو كثرة الحديث مؤخرا حول الزيادة المنتظرة التي ستشهدها أسواق بيع اللحوم، أين يتعمد تجار اللحوم إلى استغلال فرصة تزايد وارتفاع الطلب على اللحوم للزيادة في أسعارها بطرق غير قانونية ولا شرعية، وهو ما يرهق القدرة الشرائية للمواطن ذو الدخل البسيط أو المنعدم، بعد أن بلغ حاليا سعر لحم الخروف 1000دج ولحم البقر ب 950دج، في حين بلغ سعر الدجاج 350 دج للكيلوغرام، وهي الأسعار التي تبقى مرشحة للارتفاع قبل أسبوع عن أول أيام رمضان لهذا الموسم، الذي يتوقعه الكثير أن يشمل لهيبا في الأسعار مثلما بلغت الحرارة أقصى درجاتها هذه الأيام.
ولن تقف عملية استيراد الدولة للحوم المجمدة من الدول الأجنبية، عائقا للحد من ارتفاع أسعار اللحم المحلي، خاصة وأن الموسم الفارط عرف تجاوز سعر اللحم بباتنة 900 دج للكيلوغرام الواحد، رغم الأطنان الهائلة من اللحوم المجمدة التي توافدت على الأسواق المحلية، بعد أن عجزت هذه الأخيرة عن توفير الكمية اللازمة للمستهلك، غير أن المواطن تهرب من اقتناء اللحوم المجمدة ولو بأقل ثمن وفضل عليها المنتوج المحلي.
بدورها تشهد أسواق ولاية باتنة مع حلول شهر رمضان المعظم حالة من الغليان والازدحام، حيث تعج أسواق برج الغولة، الزمالة، وسوق الجملة بالتجار والزبائن وهي نفس الأجواء التي تشهدها يوميا باقي الأسواق المنتشرة عبر بلديات ودوائر الولاية، وهي الأماكن التي تعرف هي الأخرى بيع مختلف أنواع اللحوم وكذا الأسماك، دون أدنى احترام لمقاييس وشروط النظافة في غالب الأسواق خاصة والحرارة الموسمية الشديدة، وهو ما يعرض صحة المستهلك إلى خطر حقيقي.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)