الجزائر

خلال زيارته لولاية البويرة

‭ ‬ ‬ أكد وزير الشباب والرياضة،‮ ‬محمد حطاب،‮ ‬بالبويرة،‮ ‬على ضرورة الاستثمار في‮ ‬المورد البشري‮ ‬لاسيما الشباب وذلك من أجل تنشيط الرياضة الوطنية من خلال إدارة تشاركية عقلانية ومرافقة منصفة‮. ‬وصرح الوزير خلال زيارته إلى البويرة،‮ ‬حيث قام بتفقد وتدشين بعض الهياكل الرياضية والشبانية،‮ ‬انه حان الوقت للتفكير في‮ ‬الاستثمار في‮ ‬قوة الشباب الذين‮ ‬يشكلون بالجزائر‮ ‬70‮ ‬‭%‬‮ ‬من اجمالي‮ ‬سكان البلاد‮. ‬وأضاف الوزير‮: ‬ان لدينا ما‮ ‬يكفي‮ ‬من المنشآت الرياضية والشبابية،‮ ‬لكن‮ ‬يوجد منها ما‮ ‬يعاني‮ ‬من سوء التسيير،‮ ‬لذلك‮ ‬يجب علينا أن نوجه جهودنا نحو هذا المسعى الذي‮ ‬سوف‮ ‬يركز على الاحتياجات الحقيقية للشباب والرياضيين من اجل تطوير اكبر للرياضة بشكل عام‮ . ‬كما أعلن حطاب من جانب أخر عن تنظيم لقاءين وطنيين خلال شهري‮ ‬جانفي‮ ‬وفيفري،‮ ‬الأول حول‮ ‬تحسين تسيير الرياضة على المديين المتوسط والطويل‮ ‬والآخر سيخصص للشباب والذي‮ ‬يهدف إلى‮ ‬‭ ‬إشراك الشباب في‮ ‬ترقية وتطوير نشاطات الشباب والرياضة‮ . ‬وتابع الوزير قوله خلال ندوة صحفية،‮ ‬أن اللقاءين اللذين سينظمان بحضور خبراء ومختصين في‮ ‬الشباب والرياضة‮ ‬يهدفان الى تقييم جهودنا والتفكير في‮ ‬مستقبل هذا القطاع الحساس،‮ ‬كما سيسمحان بمناقشة مسائل القطاع مع الشباب حيث‮ ‬يجب على هؤلاء ان‮ ‬يتحلوا بالمسؤولية وأن‮ ‬يكونوا فاعلين ومفيدين للجزائر،‮ ‬كما‮ ‬ينبغي‮ ‬عليهم المشاركة في‮ ‬تعزيز هذا القطاع وان‮ ‬يحسوا بقيمتهم،‮ ‬لذلك فانه‮ ‬يتوجب علينا التفكير بهذه الطريقة تسيير تشاركي‮ ‬وعقلاني‮. ‬في‮ ‬ذات السياق،‮ ‬اكد الوزير على ضرورة إعادة فتح الملاعب ال12‮ ‬لكرة القدم أمام الشباب لاسيما منها التي‮ ‬تتوفر فيها المقاييس الدولية والتي‮ ‬لا زالت مغلقة من بينها مركب رابح بيطاط بمدينة البويرة وكذا ملعب الرويبة‮. ‬وأشار حطاب إلى أن تلك الملاعب تتوفر فيها جميع المقاييس،‮ ‬وبالتالي‮ ‬يجب ان تستأنف عملها في‮ ‬الأشهر المقبلة لفائدة الشباب ونوادي‮ ‬البلاد‮.‬‭ ‬كما قام الوزير بذات المناسبة بتفقد أشغال انجاز المدرجات الإضافية‮ (‬5000‮) ‬مقعد لملعب رابح بيطاط‮. ‬في‮ ‬هذا الصدد،‮ ‬أكد رئيس المشروع للوزير ان الاشغال شارفت على نهايتها ولم تتبقى الا أعمال التهيئة الخارجية واعمال الطلاء،‮ ‬ومن المنتظر ان‮ ‬يسلم المشروع مطلع شهر جانفي‮ ‬2019،‮ ‬حتى تتمكن اتحادية كرة القدم والنوادي‮ ‬من استغلاله‮. ‬كما استغل الوزير هذه الفرصة لدعوة المسؤولين المحليين والوطنيين لقطاع الرياضة للعمل على تشجيع وتطوير الرياضات الأخرى لاسيما كرة اليد وكرة الطائرة والسلة والكاراتي‮ ‬دو والتايكواندو والجيدو والسباحة والرياضات القتالية الأخرى،‮ ‬مضيفا بالقول‮: ‬صحيح ان كرة القدم هي‮ ‬الرياضة الأولى والشعبية،‮ ‬لكن‮ ‬يجب التفكير ايضا وتشجيع وتمويل الرياضات الأخرى‮ . ‬وأوضح حطاب من جانب اخر،‮ ‬ان الجزائر تتوفر حاليا على‮ ‬7396‮ ‬منشاة رياضية،‮ ‬في‮ ‬حين لم‮ ‬يكن هذا العدد‮ ‬يتعدى‮ ‬1317‮ ‬منشاة في‮ ‬سنة‮ ‬1999،‮ ‬مضيفا‮: ‬اننا حققنا خطوة كبيرة في‮ ‬مجال المنشآت،‮ ‬ويجب علينا الان العمل جميعنا من اجل الاستفادة من هذه الهياكل وتسييرها بشكل جيد بغية الحصول على افضل النتائج‮ . ‬ومن اجل ذلك،‮ ‬يضيف الوزير‮: ‬يجب على الجميع التحلي‮ ‬بالصدق وعرض المشاكل الحقيقية التي‮ ‬يعاني‮ ‬منها قطاع الشباب والرياضة من اجل محاولة ايجاد الحلول المناسبة والمضي‮ ‬قدما،‮ ‬لان الامر المهم‮ ‬يتمثل في‮ ‬تسيير وتأطير المورد البشري،‮ ‬وليس في‮ ‬انجاز المنشآت‮ .‬
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)