الجزائر

خطة زيدان تربك البارصا وتعيد الريال إلى الواجهة


خطة زيدان تربك البارصا وتعيد الريال إلى الواجهة
خرج زين الدين زيدان، المدير الفني لريال مدريد، مرفوع الرأس في أول كلاسيكو له، بفوز لا ينسى على برشلونة بمعقله في كامب نو بنتيجة 2-1، بفضل عوامل عديدة، أبرزها الحالة الفنية والبدنية المميزة للثلاثي غاريث بيل وكريم بن زيمة وكريستيانو رونالدو.أجاد زيدان كثيرًا في استغلال BBC، وقدم الثلاثي الهجومي للفريق الملكي أداءً دفاعيًا مميزًا، بالإضافة إلى تشكيل خطورة كبيرة على مرمى برشلونة، فمنذ فترة طويلة لم نجد رونالدو ملتزماً بأداء مهام دفاعية في الكلاسيكو، كما التزم غاريث بيل بنفس الأمر على الجهة اليمنى، أما بن زيمة فكان محطة لنقل الهجمات المرتدة السريعة للفريق الملكي.لكن المهاجم الفرنسي كان الحلقة الأضعف في الهجوم المدريدي، رغم إحرازه هدف التعادل، إلا أنه أضاع على فريقه فرصا عديدة لتعزيز الفوز أو هز الشباك بسبب الأنانية في بعض الهجمات والبطء الشديد في إنهاء الهجمة سواء بالتمرير أو التسديد.غاريث بيل كان الأكثر خطورة ونشاطاً، حيث سجل هدفاً ألغاه الحكم، وأثار جدلاً واسعاً في الصحافة الإسبانية، وصنع هدف الفوز لكريستيانو رونالدو، والتزم للغاية في مساندة توني كروس وكارفاخال في تعطيل الجبهة اليسرى الهجومية للبارصا التي تضم جوردي ألبا وإنييستا ونيمار.كريستيانو رونالدو قدم أداءً دفاعياً مميزاً، وعند تقدمه للهجوم في مرات قليلة كان مؤثراً للغاية، حيث هدد مرمى كلاوديو برافو 3 مرات، الأولى تصدى لها الحارس التشيلي، وتكفلت العارضة بتسديدة أخرى، وأنصفه القدر في المحاولة الثالثة بهدف الفوز ورقم 16 له في الكلاسيكو.


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)