الجزائر

حسناء تتزعم شبكة سرقة السيارات بالعاصمة

حسناء تتزعم شبكة سرقة السيارات بالعاصمة
طرحت أمس محكمة الجنايات بمجلس قضاء العاصمة، قضية شبكة مختصة في سرقة السيارات بالعاصمة ، بزعامة شابة حسناء تقوم باستدراج ضحاياها من أجل سرقة مركباتهم، حيث كانت توهم كل واحد منهم بحاجتها الماسة إلى الدواء ، لتسرق مركبته بعد نزوله إلى الصيدلية لشرائه لها.
تورط في قضية الحال المدعو"ب. خ"، مقاول وشقيقه اللذان مثلا أمس أمام محكمة الجنايات بمجلس قضاء العاصمة للمعارضة في الحكم الغيابي الصادر في حقهما ، والقاضي بإدانتهما عشر سنوات سجنا نافذا ، عن جناية تكوين جماعة أشرار من أجل تنفيذ سرقات بتوافر ظرف التعدد ، إلى جانب تهمة التزوير ووضع مركبة بلوحة ترقيم مزورة .
وحسب ما ورد في قرار الإحالة ، فقد تم إلقاء القبض على المتورطين في قضية الحال سنة الوقائع التي تعود إلى 2002 ، بعد نصب كمين لهم على مستوى الرويبة، وقد أحيل المتورطون على جنايات العاصمة من أجل محاكمتهم محاكمتهم وفقا لما ينص عليه القانون ، حيث أدين المتهم الرئيسي ب7 سنوات سجنا نافذا، ويتعلق الأمر بالمدعو"م .م"، فيما أدينت المتهمة "ر،سميرة" بثلاث سنوات سجنا نافذا، أما الشقيقان فقد أدينا غيابيا ب 10 سنوات سجنا نافذا، فيما استفاد باقي المتهمين من حكم البراءة .
وخلال محاكمة الشقيقان بالمحكمة الجنائية بمجلس قضاء العاصمة أمس ، نفيا تورطهما في السرقة، حيث أفاد المتهم "خالد" أنه على معرفة بالمتهم "محمد" لأنه ابن حيه وكان يجالسه في المقهى فقط، أما شقيقه المتهم "مراد" فقد كشف عن خلافه مع المتهم الرئيسي "محمد" ، لأن هذا الأخير كان يعترض على مجالسة شقيقه له ، لأنه معروف بالسهر والمجون، حيث تشاجر معه وقام بصفعه وهو ما جعله يورطه في القضية .
المدعو "محمد"، والذي مثل كشاهد في القضية هذه المرة ، بعد أن قضى في السجن 7 سنوات، أفاد أنه فعلا أراد فقط توريط أبناء حيه بالأخص المتهم "مراد" لأنه ضربه سابقا، أما شقيقه "خالد" فقد ذكر اسمه كي يخلص نفسه من القضية ، ويلفق له التهمة، مصرحا للمحكمة أن المسماة "سميرة" كانت تقوم بسرقة السيارات، وتدعي أن هؤلاء الرجال أرادوا الاعتداء عليها، وأنها انتقمت منهم بسرقة سياراتهم ، و كان المتهم الرئيسي يوافقها ويساندها في بيع تلك السيارات للمدعو "صالح باي"، الذي كان يلتقي به في سوق السكوار بالعاصمة .
من جهته النائب العام أشار في مداخلته أن أقوال الشاهد مجرد تصريحات ، يسعى من خلالها إلى تخليص أبناء حيه من السجن، مطالبا إدانتهما ب10 سنوات سجنا نافذا، فيما قضت هيئة المحكمة في الأخير ببراءة المتهمين من التهم المنسوبة إليهما .
شهرزاد.م
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)