الجزائر

حاملو شهادة البكالوريا يتعرّفون على شروط الالتحاق بأعرق كلية للجيش

حاملو شهادة البكالوريا يتعرّفون على شروط الالتحاق بأعرق كلية للجيش
افتتحت، صباح أمس، فعاليات الأبواب المفتوحة على الأكاديمية العسكرية لشرشال لفترة ثلاثة أيام، يرتقب أن يتعرف خلالها حاملو البكالوريا الجدد على مختلف شروط التجنيد وظروف التكوين بالأكاديمية، لاسيما ما تعلق منها بالعتاد الموفر والمنهجيات العلمية المتبعة والتي ارتقت بذات المدرسة العريقة إلى مصف أكبر المدارس العسكرية في العالم.وقد حرص القائمون على تظاهرة الأبواب المفتوحة على إدراج مختلف المحطات المحورية الكاشفة لسمعة المدرسة في برنامج الدورة الاستكشافية، بدءاً بعرض شريط وثائقي يعكس ويترجم المستوى العالي لتكوين الطلبة وانتهاءً باكتشاف مختلف المخابر العلمية التي يستفيد منها الطلبة الضباط طيلة مسارهم التكويني، مروراً بمتحف الأكاديمية الذي حمل إسم «محمدي السعيد» منذ زيارة فخامة رئيس الجمهورية عبد العزيز بوتفليقة للأكاديمية في 2005 والذي يؤرّخ للمسار الطويل لتاريخ الجزائر منذ العهد الروماني وإلى غاية الحرب التحريرية المجيدة، وقبلها مختلف المقاومات الشعبية التي كتبت أجزاءً كبيرة من تاريخ الجزائر بأحرف من ذهب، وكذا بالمركب الثقافي الذي به مركز التوثيق هذا الأخير يحوي 120 ألف كتاب و27 ألف عنوان والمجهز بقاعات للمطالعة وقاعات للأنترنت لمختلف ألوية الأكاديمية. كما حظي الوافدون إلى الأكاديمية خلال اليوم الأول من التظاهرة، بزيارات موجهة لمخابر اللغات والبصريات والكيمياء وورشات تطبيقية أخرى، تتعلق بالهندسة المرتبطة بالتعامل المباشر مع الأسلحة في الميدان وكذا حقل الرمي الإلكتروني الذي يتيح للطلبة تعلم تقنيات الرمي عن طريق المحاكاة.وكان منسق الأبواب المفتوحة، الرائد «بوحيلة عبد النور»، قد أكّد في معرض تدخله لشرح منهجية التكوين على أنّ التكوين القاعدي يتم عادة بملحقة «عبان رمضان» التابعة للأكاديمية ويعنى بجميع التخصصات العسكرية للطلبة الضباط، بما في ذلك البحرية والدفاع الجوي والدرك والشرطة، على أن يتم التخصص بعدها على مستوى الأكاديمية بالنسبة للراغبين في الانضمام للقوات البرية.تجدر الإشارة إلى أنّ التركيبة البشرية لحاملي البكالوريا الجدد الذين حلوا بالأكاديمية، أمس، كانوا قد قدموا من مختلف جهات الوطن، على غرار الجلفة وقسنطينة والبليدة وتيبازة. كما لوحظت أفواج أخرى كبيرة تنتظر دورها لإتمام دورة الاستكشاف بالأكاديمية خلال الفترة المسائية، الشيء الذي يبرز للعيان السمعة الكبيرة التي تحظى بها المؤسسة العسكرية عندنا ومدى تهافت الشباب المثقف الواعد عليها.


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)