الجزائر

تسليم إرهابي نفسه للأمن يؤجل محاكمة أمير سرية «النور»


أجلت أمس محكمة جنايات العاصمة النظر في ملف أمير سرية برج منايل الذي تمت الإطاحة به في كمين نصب له من طرف إرهابي تائب قام بوضع منوم له في وليمة عشاء لم يفق منها إلا وهو محاصر بأعوان الأمن الوطني، وقد تم تأجيل القضية إلى الدورة القادمة بسبب قيام أحد المتهمين الذي كان من بين المتواجدين في حالة فرار بتسليم نفسه ويتعلق الأمر بالمدعو «ت.عثمان» أمير سرية برج منايل المتابع بجناية الانخراط في جماعة إرهابية مسلحة تنشط داخل الوطن، وحمل أسلحة نارية وحربية وذخيرتها وحيازة مواد متفجرة والقتل العمدي مع سبق الإصرار والترصد إلى جانب 18 متهما آخر يعتبر 15 منهم في حالة فرار وهم عناصر من سرية أبو النور التي تمت الإطاحة بأميرها.
وثبت من خلال ملف القضية، أنه تم إلقاء القبض على أمير سرية النور «أ،محمد» المكنى «ابو سارية» الناشطة ببرج منايل بتاريخ 21 نوفمبر 2010، بمنزل جده الكائن بواد أوشايح بالعاصمة، عن طريق مساعدة أحد أهم عناصر الدعم والإسناد المكنى «سيدعلي»، الذي سلم نفسه لمصالح الأمن، وساعدهم فيما بعد على الإطاحة بالامير، وهذا بعدما أقام وليمة عشاء له رفقة إرهابي آخر ووضع لهما منوما في الطعام، ثم استدعى رجال الأمن الذين ألقوا القبض عليهما.
من جهة أخرى، أجلت أمس محكمة جنايات العاصمة قضية متهمين اعتبرا عناصر دعم وإسناد للجماعات الإرهابية الناشطة بجبال تيزي وزو بسبب غياب دفاع أحد المتهمين.وقد تم إلقاء القبض على المتهمين
في إطار التفكيك والقضاء على شبكة الدعم وإسناد الجماعات الإرهابية المسلحة المتواجدة بجبال تيزي وزو بومرداس وبرج بوعريريج ومن خلال الاستغلال التقني للمعلومات.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)