الجزائر

بين عام و اربع سنوات سجنا لعناصر شبكة مختصة في تزوير الطوابع الجبائية وترويجها جنايات بومرداس


أدانت محكمة الجنايات بمجلس قضاء بومرداس ب 4 سنوات حبسا نافذا في حق المتهم المدعو »م. سعيد«، وإدانة المدعو »س. بختي« ب 3 سنوات سجنا وكذا الحكم بعام حبسا نافذا في حق شريكهم المدعو »ع. إبراهيم«، فيما برأت ساحة كل من المدعو »س. محمد« و »س. عبد الجبار« وهو ابن المتهم الثاني مما نسب إليهم، بعدما التمس في حقهم ممثل الحق العام 10 سنوات سجنا ومليون دج غرامة للثلاث متهمين الأوائل و5 سنوات و 500 ألف دج للرابع والخامس، وذلك عن جناية تكوين جمعية أشرار، تقليد وتزوير الطوابع الوطنية واستعمالها استعمالا ضارا بحقوق ومصالح الدولة.
وقائع القضية تتلخص في أنه وبناءا على ورود معلومات تفيد بوجود شبكة مختصة في تزوير الطوابع الجبائية وتوزيعها عن طريق بيعها بنصف الثمن عبر عدد من ولايات الوسط، وعليه تم نصب كمين بمدينة الرويبة تم من خلاله توقيف المتهمان الأول والثاني فيما فر الثالث، حيث عثروا بحوزة الأول على أزيد من 2400 طابع جبائي من مختلف الفئات والتي قدر ثمنها ب 259 مليون سنيتم.
وأثناء التحقيق حاول المتهم الأول الذي كان يعمل عون إداري بالخزينة، التملص من المسؤولية، مشيرا إلى أنه باع قطعة أرض ثمنها 250 مليون سنتيم للمتهم الثاني ومقابلها سلمه هذا الأخير هذه الطوابع كثمن لها، وبعدما نفى الثاني الذي يعمل تاجر تصريحات الأول، أكد أنه كان بينه وبين الأول دين بعدما باعه سيارة،و عندما طالبه بحقه في ثمنها عرض عليه أن يسجل له قطعة الأرض كبديل.فيما حاول الثالث أيضا وهو ميكانيكي أن ينفي ما نسب إليه.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)