الجزائر

20 بالمائة من عمليات الختان الجماعي في رمضان غير ناجحة

20 بالمائة من عمليات الختان الجماعي في رمضان غير ناجحة
حذّر أمس، البروفيسور مصطفى خياطي رئيس الهيئة الوطنية لترقية و تطوير الصحة فورام، في تصريح للمسار العربي من تداعيات عمليات الختان الجماعي في الجزائر خلال شهر رمضان، مؤكدا أنه من المستحيل أن يتم ختان 50 طفل يوميا و 300 ألف طفل خلال الشهر الفضيل نظرا لطلب العائلات الجزائرية خاصة ليلية 27 من رمضان، الأمر الذي يتسبب في كل مرة بعدم نجاح 20 بالمائة من عمليات الختان الجماعي و التي ترتكب فيها أخطاء و مضاعفات صحية خطيرة على الطفل تصل إلى حد التسبب في نزيف و فقدان العضو الذكري.كشف أمس، البروفيسور مصطفى خياطي رئيس الهيئة الوطنية لترقية و تطوير الصحة فورام، عن عدم نجاح 20 بالمائة من عمليات الختان الجماعي و التي ترتكب فيها أخطاء و مضاعفات صحية خطيرة على الطفل تصل إلى حد التسبب في نزيف و فقدان العضو الذكري، محذرا من تداعيات عمليات الختان الجماعي في الجزائر خلال شهر رمضان، خاصة أنه من المستحيل أن يتم ختان 50 طفل يوميا و 300 ألف طفل خلال الشهر الفضيل نظرا لطلب العائلات الجزائرية خاصة ليلية 27 من رمضان.و أوضح خياطي، أن تركيز العائلات الجزائرية على الختان في ليلة 27 غير معقول لأن الطفل يكون في خطر الاصابة بمضاعفات صحية نتيجة الاخطاء التي يرتكبها الاطباء بسبب الضغط و الازدحام، لذا من الأفضل أن يتم الختان بمواعيد فردية و ليس بالضرورة في رمضان، لتفادي النزف الدموي و التعفنات التي قد يتعرض لها الطفل من الختان الجماعي الذي قد لا يكون في ظروف صحية جيدة.


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)