الجزائر

الوزير الاول المالي يحيي جهود الجزائر لدعم السلم والمصالحة في بلاده

الوزير الاول المالي يحيي جهود الجزائر لدعم السلم والمصالحة في بلاده
عبر الوزير الاول المالي موديبو كايتا أول أمس الجمعة عن ارتياحه للتوقيع عن اتفاق السلم و المصالحة في مالي المقرر اليوم السبت منوها بالجهود المبذولة من قبل الجزائر ورئيس الجمهورية السيد عبد العزيز بوتفليقة لدعم تنفيد الاتفاق المنبثق عن مسار الجزائر.وقال المسؤول المالي "اشكر السلطات الجزائرية وعلى وجه الخصوص الرئيس بوتفليقة لدورهما الهام في تحقيق مطلب السلطات المالية لانجاح هذا الاتفاق من أجل تسوية الأزمة المالية".وتم التوقيع على اتفاق السلم والمصالحة في مالي في 15 مايو المنصرم من طرف الحكومة المالية و الحركات السياسية العسكرية لشمال مالي المنخرطة في "أرضية الجزائر"و فريق الوساطة الدولية بقيادة الجزائر.وقد وقعت على الإتفاق تشكيلتان من أصل خمس تعدهما تنسيقية حركات الأزواد وهما التنسيقية من أجل شعب الأزواد وتنسيقية الحركات والجبهات الوطنية للمقاومة.وعلى هامش اجتماع خصص في 5 يونيو الماضي بالجزائر للتشاور حول تنفيذ اتفاق السلم و المصالحة في مالي كان ممثل تنسيقية حركات الأزواد بلال أغ شريف قد صرح انه "إذا كانت الأمور على ما يرام سنوقع الاتفاق في 20 يونيو بباماكو".وقد وقعت أطراف الحوار المالية في 5 يونيو بالجزائر على محضر نتائج المفاوضات حول تنفيذ اتفاق السلم و المصالحة في مالي و وثيقة تنص على الترتيبات الامنية بشمال مالي.


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)