الجزائر

الكرة الآن في مرمى المدرب شورمان ولاعبيه

الكرة الآن في مرمى المدرب شورمان ولاعبيه
قال المدير الفني الوطني، توفيق قريشي إن الاتحادية الجزائرية لكرة القدم وفرت كل ما يجب أن يحتاجه المنتخب الوطني الأولمبي قبل افتكاكه تأشيرة التأهل إلى أولمبياد ريو دي جانيرو، وإنها لا زالت واقفة إلى جانبه. واعتبر قريشي في هذا الحديث القصير الذي أجرته "المساء" معه، أن التشكيلة الأولمبية أمامها وقت كاف لإعداد تحضيرات جيدة قبل المشاركة في الدورة الأولمبية بالبرازيل.ما هو تعليقكم على المبارتين الوديتين اللتين خسرهما المنتخب الأولمبي مؤخرا ضد نظيره الكوري الجنوبي؟— لا أستطيع إعطاء أي تقييم لكوني لم أشاهد المبارتين، لكن لا يجب التركيز أكثر في هذا الوقت بالذات على عامل الانهزام الذي مني به الفريق الوطني الأولمبي كون المبارتين كان لهما طابعا وديا. المهم بالنسبة لي هو أن زملاء الحارس شعال استفادوا من مشاركتهم في المبارتين واستخلصوا بعض الدروس منها، وهذا يعد شيءا إيجابيا في حد ذاته ما دام المنتخب لا يزال يرتب أوراقه قبل الدخول في المنافسة الرسمية.هل تعتقدون أن المنتخب الأولمبي في حاجة إلى تدعيمه بلاعبين جدد؟— شيء بديهي أن نقوم بتدعيم هذا المنتخب بلاعبين جدد، وهذا يحصل لكل منتخبات البلدان الأخرى المعنية بالألعاب الأولمبية لريو دي جانيرو، إذ بعد أن قامت الاتحادية الدولية لكرة القدم بمنع اللاعبين المحترفين من المشاركة في الدورة الأولمبية بالبرازيل، لا بد أن نبحث من الآن على تدعيم التشكيلة الوطنية الأولمبية بلاعبين ينتمون إلى فرق البطولة الجزائرية، وهذه المهمة ترجع بالدرجة الأولى إلى المدرب الوطني شورمان الذي يتعين عليه متابعة أطوار المنافسة في الجزائر لاختيار أنسب اللاعبين الذين يمكنهم تقديم الأشياء الإضافية للمنتخب الأولمبي. الكرة الآن في مرمى الناخب الوطني السويسري شورمان الذي يتعين عليه إعداد التشكيلة الوطنية على جميع الأصعدة، وأظن أنه بإمكاننا تقوية هذا المنتخب في جميع مناصبه، وليس لنا عذرا في هذا الجانب، لاسيما أن قانون الفيفا يسمح باستقدام لاعبين من البطولة الوطنية تفوق أعمارهم 23 سنة.يعني أنكم متفائلون بإمكانية بروز هذا المنتخب في ريو دي جانيرو؟— ليس لي أدنى شك في هذا الجانب، ألم يفاجئنا المنتخب الوطني الأولمبي في دورة السينغال التي برز فيها بقوة وانتزع عن جدارة واستحقاق تأشيرة التأهل إلى الدورة الأولمبية بالبرازيل؟ يجب وضع الثقة في قدرات لاعبي هذا المنتخب وتشجيعهم على تمثيل بلدهم أحسن تمثيل في الألعاب الأولمبية القادمة.هل منحت الفاف كل الوسائل الضرورية لهذا المنتخب؟— بالطبع.. لقد وفرت كل ما يجب أن يحتاجه هذا المنتخب، ولم تقصّر أبدا في هذا الجانب.بصفتكم مديرا فنيا وطنيا، كيف تنظرون إلى الغياب الاضطراري لوسط الميدان، شيتة عن زملائه في دورة ريو دي جانيرو؟— أولا، أخبركم أن طبيب الاتحادية الجزائرية لكرة القدم هو الذي سيتابع شخصيا مرحلة التأهيل والنقاهة للاعب شيتة بعد إجرائه العملية الجراحية. أما بخصوص غياب هذا العنصر عن هذه الألعاب الأولمبية، فأنا اعتبر ذلك بمثابة خسارة كبيرة للمنتخب الوطني لما لهذا اللاعب من أهمية كبيرة ضمن استراتيجية اللعب التي يعتمد عليها المدرب شورمان في المباريات. ومثلما لاحظ الجميع، فإن شيتة لاعب هام في المنتخب الوطني الأولمبي، وربما من الصعب استخلافه بعنصر آخر، كما أنه يجد تفاهما كبيرا مع بلخماسة ودراوي في وسط الميدان.


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)