الجزائر

الدموع شيء والأكل شيء آخر

الدموع شيء والأكل شيء آخر
بعد جولة أجرتها وزيرة التضامن الوطني والأسرة وقضايا المرأة مونيا مسلم سي عمار على مستوى مطعم للوجبات الرمضانية بمدينة تبسة ومركز الطفولة المسعفة،والحديقة العائلية، فضلت تناول وجبة الإفطار على مستوى الإقامة الرسمية بالولاية، فيما كان الجميع ينتظر أن تقاسم المعوزين الإفطار في أحد المطاعم المفتوحة عبر الولاية، حتى إن تطلب الأمر تحسين الوجبة ”في خاطر” الوفد الوزاري، وهي التي كانت قد ذرفت دموعا خلال لقائها مع الطفولة المسعفة والمعوزين!


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)