الجزائر

الجزائر تضع "مصرف السلام" تحت سلطة متصرف إداري

الجزائر تضع
أفاد مصرف السلام البحريني أن اللجنة المصرفية التابعة لبنك الجزائر قد قررت في 3 ماي 2014 وضع مصرف "السلام الجزائر" تحت الإدارة المؤقتة، نظرا لخلافات بين المساهمين المؤسسين في البنك.وقال مصرف السلام، في بيان لبورصة البحرين أن هذا الإجراء قد جاء من قبل بنك الجزائر لحفظ حقوق المساهمين.ويتشاور المساهمون حول آلية عقد اجتماع جمعية عامة لانتخاب مجلس إدارة جديد .وواصل مصرف السلام الجزائر نموه خلال عام 2013، حيث ارتفع إجمالي الأصول إلى 506 مليون دولار بزيادة تقارب 21 في المائة مقارنة بعام 2012، كما ارتفعت قيمة ودائع المتعاملين إلى 306 مليون دولار بارتفاع نسبته 23 في المائة، وبلغ صافي الربح 16.2 مليون دولار عام 2013 بزيادة قدرها 13 في المائة مقارنة بعام 2012.ويعتبر بنك "السلام – الجزائر" فرعا خاضعا للقوانين الجزائرية، بدأ نشاطاته الرسمية في أكتوبر من عام 2008، واعتمد البنك خدمات مطابقة للشريعة الإسلامية.كما يعتبر أول مؤسسة مصرفية أجنبية توضع تحت إدارة متصرف إداري، بعد أن تم توقيف إجراء تحفظي ببنك "تراست" الأردني البحريني الذي استوفى الشروط المنصوص عليها في مجال رفع رأسمال البنوك.


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)