الجزائر

«الأيادي الخفيفة» في قبضة أمن سطيف

على خلفية استقبال مصالح الأمن الحضري الثاني، لشكوى رسمية أودعتها مواطنة بعد تعرضها لعملية سرقة تحت طائلة التهديد باستعمال سلاح ابيض (خنجر)، من قبل شخص مجهول الهوية لم يتمكن بسهولة من استهداف عقدها الذهبي جراء مقاومتها له، حيث أجبر على سلبه إياه من رقبتها وتسبب لها في جروح. القضية كانت محل تحريات معمقة تمت وأطرت من قبل عناصر المصلحة باحترافية عالية، والتي قامت باتخاذ جملة من التدابير الأمنية قصد التعرف على هوية الفاعل ومن ثم توقيفه، ومن خلال التحريات التي تمت من قبل عناصر المصلحة التي حاولت أن تربط طريقة السرقة، ببعض الأشخاص المسبوقين قضائيا والذين يحتمل تورطهم في قضايا مماثلة، تم استدعاء الضحية التي تعرفت من الوهلة الأولى ودون أدنى تردد على صورة أحدهم. المشتبه به وبعد متابعة تحركاته من قبل عناصر المصلحة بالزي المدني، تم توقيفه أثناء تنقله بعد اعتزامه التنقل إلى إحدى المدن الساحلية قصد الاستجمام وبعد مساءلته القانونية اعترف بالجرم المنسوب إليه، وأكد أنه باع العقد الذي تمكن من سرقته لأحد الصائغين المتواجدين بالمدينة.
الأمن الحضري الثاني فتح تحقيقا ضد المشتبه بهما، اللذين أحيلا أمام وكيل الجمهورية لدى محكمة سطيف، الأول بتهمة السرقة تحت طائلة التهديد باستعمال سلاح ابيض (خنجر) والثاني (الصائغي)، بتهمة شراء وإخفاء أشياء مسروقة حيث صدر في حقه أمر بالحبس المؤقت.
وفي نفس السياق تمكنت عناصر الشرطة القضائية بأمن ولاية سطيف من إلقاء القبض على شاب بتهمة محاولة السرقة بالنشل في مكان عمومي، على إثر دوريات راجلة قام بها عناصر المصلحة على مستوى المحطة البرية لنقل المسافرين (موقف الحافلات) لفت انتباههم شاب وسط زحمة وتدافع المسافرين بمحاذاة بوابة إحدى الحافلة يدخل يده بجيب سروال أحد المسافرين، محاولا إخراج هاتفه النقال، حيث تفطن الضحية وامسك يده وتدخل عناصرالأمن مباشرة لتوقيفه، وقد أنجز ضده ملف جزائي وأحيل بموجبه أمام وكيل الجمهورية وصدر في حقه أمر بالحبس المؤقت.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)