الجزائر

«أبناء سوسطارة» مطالبون بتحقيق الفوز للتّأهّل أو حفظ ماء الوجه

يواجه اتحاد العاصمة اليوم نظيره المريخ السوداني في إياب الدور ثمن النهائي لكأس الأندية العربية، حيث سيكون أشبال المدرب فروجي مطالبين بتسجيل ثلاثة أهداف كاملة من أجل التأهل.يسعى اتحاد العاصمة لتحقيق معجزة حقيقية من خلال الفوز بثلاثية نظيفة على المريخ السوداني، وتعويض خسارة الذهاب التي انتهت باربعة اهداف لهدف، وهو ما يجعل الضغوطات كبيرة على الهجوم.
وحضر الفريق جيدا لهذا الموعد، حيث أبدى اللاعبون عزيمة كبيرة من أجل تحقيق الفوز على الاقل والخروج من المنافسة بشرف، وتفادي الخروج المذل من هذه المنافسة التي كانت الادارة تراهن عليها كثيرا.
وخفّف المدير العام للفريق عبد الحكيم سرار من الضغوطات المفروضة على اللاعبين، حيث أكد لهم أن الاهم هو الفوز بأي نتيجة، ولا يجب التفكير في فارق الثلاثة أهداف لأنه سيزيد من الضغط السلبي على اللاعبين.
زماموش يغيب للاصابة
ستعرف مباراة المريخ غياب الحارس محمد لمين زماموش بسبب الاصابة التي مازال يعاني منها، وهو ما استوجب من المدرب تحضير الحارس البديل ليكون في الموعد أمام المريخ.
ورغم أنّ المؤشّرات كانت تصب في صالح الحارس زماموش لكن إحساسه بالآلام في الحصة التدريبية الاخيرة جعل الجهاز الفني يفكر في عدم المجازفة به بالنظر الى اهميته الكبيرة.
وسيكون الحارس البديل مطالبا بسد الثغرات التي تتكون في الدفاع من خلال توجيه لاعبيه أمام مهاجمي المريخ، الذين سيحاولون تسجيل هدف على الاقل من اجل القضاء على آمال الاتحاد في العودة.
تفادي الأخطاء الدّفاعية
كثرت الأخطاء الدّفاعية لاتحاد العاصمة في المباريات الماضية، حيث سيكون للخطأ الأثر الكبير على مستقبل الفريق في المنافسة العربية في حال سجل المريخ هدفا على الاقل خلال مواجهة العودة.
ويعاني الفريق من بعض الغيابات في هذا المنصب بعد استبعاد شافعي ومشاكل بن يحيى الانضباطية التي أثرت على مردوده في المباريات الماضية، حيث سيكون الفريق مطالبا بالظهور في أفضل صورة من الناحية الدفاعية.
الاستثمار في مشاكل المنافس
سيكون إتحاد العاصمة مطالبا بالاستثمار في المشاكل العديدة التي هزّت بيت نادي المريخ السوداني في الفترة الماضية عقب الخروج المبكر من الدور التمهيدي من كأس رابطة أبطال إفريقيا أمام نادي فايبرز الأوغندي، فضلا عن التعب والإرهاق اللذين يكونا قد نالا من كافة المجموعة بعد السفر إلى الجزائر أي بعد يوم واحد من العودة إلى السودان من أوغندا.
ويعلق التونسي أيمن الزلفاني مدرب المريخ آمالا كبيرة في الذهاب بعيدا في مسابقة كأس العرب للاندية الابطال، حيث يطمح للعودة إلى الديار بورقة التأهل إلى ربع نهائي كأس الأبطال العربية.
يشار أن التقني التونسي كان قد فرض حصارا إعلاميا على لاعبيه مباشرة بعد العودة من العاصمة الأوغندية «كامبالا سيتي» أين أقصي المريخ من مسابقة دوري أبطال أفريقيا من دورها التمهيدي بعد الخسارة التي تلقاها أمام مضيفه فايبرز الأوغندي بهدف دون مقابل في المباراة التي أقيمت بين الناديين الأربعاء المنقضي.
جدير بالذكر أنّ زوبعة كبيرة ضربت بيت منافس الإتحاد عقب الخروج من رابطة الأبطال، حيث تحدّثت بعض الصحف المحلية عن إقالة المدرب الزلفاني من منصبه، وهو ما كذّبه التقني التونسي بسفره مع الوفد إلى الجزائر.
سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)