الجزائر - Revue de Presse

بالتنسيق مع خبيرة الطبخ الجزائري السيدة رزقي "أل جي" تفتح مدرسة للطبخ لفائدة زبائنها الجدد


بالتنسيق مع خبيرة الطبخ الجزائري السيدة رزقي														"أل جي" تفتح مدرسة للطبخ لفائدة زبائنها الجدد
دشنت مؤسسة "أل جي الجزائر" أول مدرسة للطبخ بالشراكة مع خبيرة فن الطبخ السيدة رزقي، وذلك بعين النعجة بالعاصمة، وتقدر ميزانية الاستثمار الجديد نحو 200 ألف دولار. وأوضح مسؤولو الشركة خلال حفل التدشين صبيحة أمس بمقر المدرسة الجديدة أن هذه المبادرة تعد الأولى من نوعها في الجزائر، وتهدف إلى التقرب من الزبون الجزائري أكثر فأكثر، وذلك من خلال ربط علاقة ثقة دائمة، وأشار هؤلاء إلى أن اقتناء أي منتوج لشركة "أل جي" ابتداء من نهار الغد سيمنح للزبون الحق في المشاركة بدورة تكوينية بمدرسة "أل جي" والاستفادة من درسين في تقنيات الطبخ تحت إشراف السيدة رزقي. وأضاف المسؤولون أنه بمجرد اقتناء أي منتوج للصانع الكوري ابتداء من هاتف نقال وإلى غاية أجهزة التلفاز من طراز الأبعاد الثلاثية، سيمنح أعوان التسويق قصاصة للزبون تضمن له الحق في المشاركة في الدورة التكوينية، ليتمكن بعدها تسجيل اسمه ضمن الفريق المبرمج في أجل شهر واحد وإلا فإنه سيفقد الحق في المشاركة بعد انقضاء مهلة الشهر، على أن يكون الزبائن مقيمين بولاية العاصمة، البلدية، تيبازة وبومرداس، كمرحلة أولى قبل فتح مدارس جديدة عبر كبرى الولايات في غضون الأشهر القليلة المقبلة حسب ما أكده نفس المسؤولين. هذا وقد نظمت "أل جي" الجزائر أول أمس على هامش تنظيم المدرسة الجديدة درسا في فنون الطبخ لفائدة الصحافة الوطنية وتحت إشراف السيدة رزقي تم خلاله تجريب الفرن الجديد لـ"أل جي" الذي طور وفق تكنولوجيا جديدة تقلص من مدة الطبخ بنسبة 50 بالمائة مقارنة مع الأفران الأخرى مما يختزل وقت ربات البيوت ويقلص من فاتورة الكهرباء. ق.م


سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
يرجى إدخال الرمز أدناه
*



تحديث الرمز

(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)
X

صفحتنا على الفايسبوك