الجزائر - A la une


في قضية تعاطي المخدرات .. الثلاثي التونسي امام القاضي



في قضية تعاطي المخدرات .. الثلاثي التونسي امام القاضي
يحال اليوم الأثنين كل من زياد الجزيري لاعب النجم الساحلي السابق وأسامة السلامي مهاجم الأفريقي التونسي وحاتم الطرابلسي لاعب الصفاقسي والمنتخب التونسي السابق، الي حاكم التحقيق بسوسة وذلك بعد إيقافهم لمدة 6 أيام على ذمة التحقيق في قضية مخدرات على إثر صدور قرار في شأنهم يقضي بجلبهم واخضاعهم للتحاليل البيولوجية واستنطاقهم مع إجراء المكافحات اللازمة. وجاءت بداية تلك القضية بعدما تم القبض علي مستهلك للمخدرات اعترف على «المروّج» ويدعى «مومو» والذي هرب إلى فرنسا عندما تفطّن إلى المسألة، وقد تم إيقاف سائقه وصديقه ووجهت للسائق تهمة المشاركة في الترويج وخلال التحقيق معه لمعرفة الأطراف التي تتردّد على موقعه ذكر عددا من الأشخاص من بينهم السلامي والجزيري والطرابلسي، علما وأنه تم إيقاف 9 آخرين في سوسة مشتبه بهم.
وحسب ما أفادت الصباح التونسية فإن الجزيري وحاتم الطرابلسي والسلامي قد أنكروا تعاطيهم المخدرات خلال التحقيقات وأكدوا أن علاقتهم «بمومو» تقف عند حدود تغيير عجلات سياراتهم، باعتبار أن زعيم عصابة الترويج يملك محلين لبيع العجلات واحدا بسكرة في العاصمة والثاني في سوسة... كما أن السائق ذكر بأنهم يتردّدون عليه لكنه لم يجزم بتعاطيهم المخدرات ولم يثبت ذلك حتى الأن.
كما جاء في نتائج التحليل بالنسبة إلى حاتم الطرابلسي وأسامة السلامي عبارة «سلبي» بينما اكتنف الغموض وضعية زياد الجزيري إذ لم تقع معرفة نتيجة التحليل والتي من المنتظر أن يقع التعرّف عليها اليوم أمام قاضي التحقيق الذي سيقرّر اطلاق سراح الموقوفين الثلاثة أو إصدار بطاقات إيداع بالسجن في حقهم.




سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)