الجزائر - A la une


دربي مغاربي واعد بين الوداد والمولودية اليوم .

دربي مغاربي واعد بين الوداد والمولودية اليوم .
يستضيف الوداد البيضاوي المغربي بستاد محمد الخامس فريق مولودية الجزائر في قمة مغاربة حارقة برسم الجولة الثانية من المجموعة الثانية في دور الثمانية لدوري أبطال إفريقيا بكرة القدم.
وحصد الفريقان نقطة في الجولة الأولى بعد عودة الفريق المغربي بتعادل جيد 3-3 من أمام الأهلي المصري، وخروج مولودية الجزائر بتعادل مشجع بميدانه 1-1 أمام الترجي التونسي.
وتعتبر مقابلة الوداد والمولودية قمة مغاربية بين فريقين عريقين في المغرب والجزائر يملكان تاريخا كبيرا ومشرفا، وينتظر المهتمون أن يقدما لقاء يليق بهذا التاريخ.
ويسعى فريق الوداد البيضاوي لتحقيق أول فوز في المجموعة الثانية، بعد تقديمه لقاء كبير بالقاهرة وتسجيله 3 أهداف.
لاعبون جدد
وتعززت تشكيلة الفريق الأحمر باللاعب يوسف القديوي الذي حصل على البطاقة الدولية وأصبح جاهزا لدخول غمار المواجهات القارية، كما خاض الفريق البيضاوي دوري بمدينة البيضاء وخسر النهائي أمام المغرب الفاسي.
ويملك السويسري دوكاستيل عدة لاعبين قادرين على تحقيق الفوز على الفريق الجزائري يبقى أبرزهم لاعبي الهجوم فابريس أندوما ومحسن ياجور ويوسف القديوي وياسين لكحل، علما أن وسط ميدان الفريق يضم الدوليان محمد بنرابح وأحمد أجدو.
كما يحتاج الفريق الأحمر لإعادة النظر في الدفاع الذي تلقى 3 أهداف بالقاهرة رغم وجود الحارس الدولي نادر لمياغري والقادم الجديد هشام العمراني.
وتأكد رسميا غياب أيوب سكومة وفريد الطلحاوي، فيما لازال يونس المنقاري يتلقى العلاجات، بينما عاد محمد بنرابح للتدريبات.
واستعاد فريق مولودية الجزائر بعض الثقة بعد تأهيل لاعبين جدد حيث حضر البيضاء ب19 لاعب علما أنه خاض لقاء الترجي ب15 فقط بينهم حارس واحد.
وأهل الفريق العاصمي الحارس الشاب فارس بوزيدي ليكون بديلا للحارس الرسمي عز الدين كما استعاد لاعبه محمد عمرون المتوج برفقة المنتخب العسكري الجزائري ببطولة العالم.
أزمة تتفجر
وانفجرت أزمة داخل فريق المولدية في الدار البيضاء بعد احتجاج المدرب الشاب عبد الحق مقلاتي على الإدارة نتيجة تداول خبر حضور المدرب الفرنسي زيرماتان اللقاء لمعاينة الفريق الجزائري في أفق التعاقد الرسمي معه.
ويعرف الفريق الجزائري أنه بعيد عن الضغط بعد المشاكل التي عانها في بداية المشوار القاري حيث يبقى بعيدا عن الترشيحات لخطف إحدى بطاقتي المجموعة، وهو ما يجعل منه حصانا أسود قد يقلب كل المعطيات خصوصا بعد تجنبه الهزيمة في الجولة الأولى أمام بطل تونس.
ويمنح الفوز في اللقاء أحد الفريقين فرصة اعتلاء الصدارة مؤقتا في انتظار نتيجة الترجي التونسي والأهلي المصري التي تجرى السبت.




سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)