بسكرة



خنقة سيدي ناجي في بسكرة: سكنات ريفية دون كهرباء منذ 10 سنوات



اشتكى، أمس، قاطنو السكنات الريفية ببلدية خنقة سيدي ناجي شرق بسكرة، من مشكلة حرمانهم من الكهرباء رغم استغلالهم للسكنات منذ أكثر من 10 سنوات و ذلك رغم الشكاوى المتكررة و مراسلاتهم لكافة المسؤولين للتدخل العاجل، ما جعل معاناتهم تتفاقم أكثر.و قام العشرات من سكان الحي، مساء أول أمس، بقطع الطريق الوطني رقم83 الرابط بين ولايتي بسكرة و خنشلة، للتعبير عن تذمرهم الشديد و رفضهم المطلق للوضعية الصعبة التي يعيشونها جراء حرمانهم من الطاقة الكهربائية، ما جعلهم يعانون الأمرين في هذا الفصل الحار.
و طالب المحتجون بضرورة إنهاء معاناتهم بربط منازلهم بشبكة الكهرباء و التي أثر غيابها سلبا على حياتهم اليومية، بحيث تتفاقم أكثر مع الارتفاع الكبير في درجات الحرارة، مقابل عجزهم عن تشغيل أجهزة التكييف و التبريد لمجابهة الحر.
كما يدخل الحي الذي يضم عشرات السكنات، في ظلام دامس ليلا، جراء انعدام الإنارة، حيث تصعب معه حركة التنقل في ظل الانتشار الواسع للزواحف و الحشرات السامة بحكم طبيعة المنطقة.
ما دفع السكان المتضررين، للاحتجاج و قطع الطريق لمطالبة السلطات الوصية بالتدخل لحل المشكلة في القريب العاجل و ذلك انطلاقا من تعرضهم للخطر كونهم اضطروا لمد خيوط كهربائية على مسافات متباعدة و بصفة غير قانونية من أحياء أخرى للتزود بهذه الطاقة الضرورية و التي تعد سقف مطالبهم، إلى جانب الإشعار اليومي للجهات المسؤولة، لأخذ مشكلتهم مأخذ الجد و إنهاء معاناتهم.
و بحسب مصادر محلية، فإن المسؤولين المحليين وعدوا بإيجاد حل للمشكلة بالتنسيق مع المديرية الوصية، في إطار التكفل بمعاناة العائلات المحرومة.




سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
يرجى إدخال الرمز أدناه
*



تحديث الرمز

(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)