الجزائر - A la une


إنشاء مراكز متخصّصة يساعد تحسين حياة مرضى الهيموفيليا صحتك في غذائك :



أوضح الأستاذ كلود نغرييه، خبير دولي في أمراض الدم، أول أمس، بالجزائر العاصمة أن إنشاء مراكز متخصّصة في التكفل بالهيموفيليا، من شأنه أن يساعد المصابين على الانتقال من مرحلة الطفولة إلى المراهقة، أي عدم الموت مبكرا.
وأشار المتحدّث، وهو رئيس مصلحة أمراض الدم بالمستشفى الجامعي لمدينة ليون الفرنسية، خلال أيام تكوينية نظمتها مصلحة جراحة المفاصل بالمؤسسة الاستشفائية المتخصّصة في أمراض العظام، عبد القادر بوخروفة ببن عكنون، أن إنشاء هذا النوع من المؤسسات الصحية يساهم، إلى جانب الأدوية، في تحسين نوعية حياة المرضى.
واعتبر الأستاذ نغرييه، خلال هذا اللقاء التكويني لفائدة 25 مختصا في أمراض الدم وطب الأطفال عبر الوطن، أن التكفّل بهذا المرض يرتكز على الاعتماد على فريق طبي متعدّد الاختصاصات للتكفّل بالهيموفيليا. أما رئيس مصلحة جراحة المفاصل بالمؤسسة الاستشفائية المتخصصة لبن عكنون، الأستاذ عبد الرحمان بن بوزيد، فقد اعتبر، من جهته، أن تكوين أطباء من مختلف أنحاء القطر ''هام جدا'' لضمان التكفّل بالمرضى المقيمين بالمناطق البعيدة عن المؤسّسات الاستشفائية الكبرى وتقريب العلاج من المواطن، كما يساهم في تطوير معارف المختصين.




سيظهر تعليقك على هذه الصفحة بعد موافقة المشرف.
هذا النمودج ليس مخصص لبعث رسالة شخصية لأين كان بل فضاء للنقاش و تبادل الآراء في إحترام
الاسم و اللقب :
البريد الالكتروني : *
المدينة : *
البلد : *
المهنة :
الرسالة : *
(الحقول المتبوعة بـ * إجبارية)